قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ستراسبورغ: يتوقع ان تمنح الجمعية البرلمانية لمجلس اوروبا التي افتتحت دورة الخريف في ستراسبورغ الاثنين المجلس الوطني الفلسطيني الثلاثاء وضع quot;شريك من اجل الديموقراطيةquot;. وسيتحدث رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون الثلاثاء امام الجمعية البرلمانية لمجلس اوروبا التي اعلنت لجنة الشؤون السياسية فيها تاييدها منح هذا الوضع.

وسيلقي الرئيس الفلسطيني محمود عباس من جهته خطابا الخميس امام الجمعية. والجمعية البرلمانية لمجلس اوروبا حيث تتمثل برلمانات 47 دولة عضوا في المنظمة الاوروبية، ستعمد رسميا ايضا الى التصويت على الموضوع الثلاثاء، لكن تمت برمجة حفل رسمي للتوقيع.

ووضعquot;الشريكquot; هذا يهدف الى تعزيز العلاقات بين برلمانات الدول الاعضاء في المناطق المجاورة لاوروبا. وقد منح هذا الوضع الذي استحدث في 2009 للمرة الاولى الى البرلمان المغربي في حزيران/يونيو. وهذه العلاقة مع الفلسطينيين التي اقيمت في حين يحاول هؤلاء الحصول على عضوية دولتهم في الامم المتحدة، لن تساوي اعترافا بدولة فلسطينية.

وقال الامين العام لمجلس اوروبا ثوربيورن ياغلاند quot;لا يمكننا القول ان منح هذا الوضع يدعم طلبهم بالحصول على اعتراف بدولتهم في الامم المتحدةquot;. واضاف quot;انهما امران مختلفان، لكن الشراكة من اجل الديموقراطية ستكون مهمة بالنسبة الى الفلسطينيين في جهودهمquot;. ويرتب الوضع خصوصا التزامات ينبغي التقيد بها في مجال العمل الديموقراطي للمؤسسات.