قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سلا: نفى المتهمون التسعة في قضية اعتداء مراكش الذي اودى بحياة 17 شخصا في نيسان/ابريل الماضي، الاتهامات الموجهة اليهم ودفعوا ببراءتهم قبل صدور الحكم المتوقع اليوم الجمعة. وتحدث المتهمون الواحد تلو الآخر امام المحكمة ليقولوا ان لا علاقة لهم بالجهاد والارهاب، مؤكدين براءتهم.

وقال المغربي عادل العثماني الذي تحدث اولا في القاعة التي غصت باسر الضحايا الفرنسيين واقرباء المتهمين quot;لا علاقة لي بهذا الاعتداء وانا بريءquot;. ورفعت المحكمة الجلسة للتشاور. ووقع اعتداء مراكش في مقهى في ساحة جامع الفنا في 28 نيسان/ابريل واسفر عن مقتل 17 شخصا بينهم ثمانية فرنسيين.

وقد نفذ في ذروة موجة الاحتجاج الشعبية في اطار quot;حركة 20 فبرايرquot; المطالبة باصلاحات سياسية واجتماعية في المغرب بعد انطلاق quot;الربيع العربيquot;. واثار الاعتداء ايضا مخاوف من حصول موجة قمع من جانب السلطة مماثلة لتلك التي تسببت بها اعتداءات الدار البيضاء في العام 2003 والتي ادت الى سقوط 45 قتيلا بينهم 12 انتحاريا.