قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

فيينا: حذر المعارض المصري محمد لبرادعي على موقع تويتر من quot;انفجارquot; الوضع في مصر داعيا الجيش الى التدخل quot;لانقاذ البلادquot;، بعد رفض الرئيس حسني مبارك التخلي عن السلطة. وقال البرادعي quot;مصر على أعتاب انفجار وعلى الجيش ان يتدخل لانقاذ البلاد الانquot;.

وكان البرادعي اقترح تشكيل مجلس ثلاثي وحكومة وحدة وطنية خلفا لنظام الرئيس حسني مبارك. وقال البرادعي في مقابلة مع صحيفة quot;داي برسquot; النمساوية تنشر الجمعة ان quot;على الرئيس ان يخلي موقعه لمجلس رئاسي يضم ثلاث شخصيات وحكومة وحدة وطنية. هذه الحكومة يجب ان تضم خبراء موثوقينquot;.

واضاف المدير العام السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية انه quot;بعد مرحلة انتقالية تستمر سنة تنظم انتخابات حرة وديمقراطية. ينبغي كذلك صياغة دستور انتقالي خلال هذه الاشهر الاثني عشرquot;.

وقال البرادعي quot;الناس في الشارع لديهم المشاعر نفسها تجاه سليمان مثل مبارك. سليمان ليس سوى صورة معكوسة لمباركquot;.

وقال البرادعي انه لم يشارك في الحوار بين السلطة والمعارضة.

واعتبر البرادعي (58 عاما) والذي اعلن استعدادها للترشح للرئاسة، ان على الجيش ان يضطلع quot;بدور مركزيquot; في عملية انتقال السلطة من اجل حماية quot;الديمقراطية الناشئةquot;.

واضاف quot;لكن لنكن واضحين: دور الجيش في حماية الدولة وليس قيادتهquot;، داعيا الجيش الى القتال quot;الى جانب الشعبquot;.

وردا على الانتقادات الموجهة اليه بالابتعاد عن الواقع المصري، قال البرادعي انه quot;يعمل على حشد التعاطف في الخارج مع الشعب المصري، والاطلاع على واقع البؤس الذي يعيشه ونضاله من اجل نيل حقوقهquot;.