قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أدان الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس وزرائه سلام فياض بشدة تفجير القدس، في وقت باركت قالت حركة الجهاد الإسلامي quot;العمليةquot; من دون أن تتبناها.


القدس: أدان الرئيس الفلسطيني محمود عباس الاربعاء العملية التي وقعت في القدس وأوقعت قتيلة و31 جريحًا. وquot;استنكر الرئيس محمود عباس العملية التي وقعت في القدس واوقعت عدد من الضحايا المدنيينquot;، وفق بيان نشرته وكالة الانباء الرسمية quot;وفاquot;.

وتابع البيان quot;كان الرئيس قد أدان العملية الإسرائيلية في قطاع غزة أمس (الثلاثاء)، والتي أدت إلى استشهاد 8 مواطنين وإصابة أكثر من 20 آخرين في قصف إسرائيلي لمناطق متفرقة من قطاع غزةquot;.

كذلك أدان رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض quot;بشدةquot; التفجير الذي وقع قرب محطة الحافلات المركزية في القدس، مؤكدا ان مثل هذه العمليات تلحق quot;الويلاتquot; بالشعب الفلسطيني.

واسفر انفجار قنبلة وضعت قرب كشك للبيع عن مقتل امراة واصابة نحو 30 شخصا بجروح. وقال فياض في بيان quot;أدين بأشد العبارات هذه العملية الإرهابية بغض النظر عن الجهة التي تقف وراءهاquot;.

واعرب فياض عن أمله بالشفاء العاجل للجرحى. وقال فياض quot;إنه لمن المشين، وبعد كل ما ألحقته مثل هذه العمليات من ويلات بشعبنا وضرر فادح بنضاله وعدالة قضيته، أن تكون هناك أية جهة فلسطينية لا تزال تصر على استحضار مثل هذه الأعمال والمشاهد المشينة وتحت شعارات ومسميات جوفاء لم تعد تنطلي على شعبنا، وتتعارض تمامًا مع سعيه المشروع إلى نيل حريته بالوسائل السلمية وبإصراره على الصمود والبقاء على أرضهquot;.

بدوره دان امين سر منظمة التحرير الفلسطينية ياسر عبد ربه التفجير على اساس ادانة quot;اعمال العنف ضد المدنيين الفلسطينيين والاسرائيليينquot;.

وقال عبد ربه لوكالة فرانس برس quot;ندين كل اعمال العنف التي تودي بحياة المدنيين الفلسطينيين والاسرائيليين وهذا يشمل عمليات اسرائيل التي ذهب ضحيتها ثمانية فلسطينيين وكذلك اي عمل يمس المدنيين الاسرائيليينquot;.

جرح حوالي عشرين شخصًا في انفجار وقع الأربعاء في حافلة خارج محطة الباصات المركزية في القدس، كما قالت مصادر طبية إسرائيلية لوكالة فرانس برس.

وقال مراسل لفرانس برس في الموقع إنه رأى أشخاص ممددين على الأرض، وقد غطتهم الدماء والعديد من السيارات والحافلات بنوافذ مكسورة. وأفادت معلومات نشرتها وسائل إعلام أن ثلاثة من الجرحى إصاباتهم خطرة.

واوضح شهود عيان ان الانفجار وقع بعد الساعة 15:00 (13:00 تغ) وشعر فيه سكان مبان تبعد مئات الأمتار عن الموقع. وسمع دوي صفارات في المدينة مع وصول عشرات من سيارات الإسعاف وسيارات الأطفاء.

الجهاد الإسلامي quot;تباركquot; العملية من دون تبنيها
غثر ذلك قالت حركة الجهاد الاسلامي الاربعاء انها quot;تباركquot; عملية القدس التي وقعت بعد ظهر الاربعاء قرب محطة الحافلات المركزية في القدس من دون ان تعلن مسؤوليتها عن هذه العملية.

وقال ابو احمد المتحدث باسم سرايا القدس وهي الجناح المسلح لحركة الجهاد الاسلامي quot;نبارك في سرايا القدس هذه العملية النوعية وهي تاتي في اطار الرد الطبيعي على جرائم العدوquot;.

واوضح لوكالة فرانس برس quot;هناك عدوان صهيوني على كل شعبنا فاليوم المقاومة ردت على هذا العدوان وهذا حق طبيعي كفلته كافة الشرائعquot;. وتابع quot;هذه العملية هي رسالة قوية الى الاحتلال بان جرائمه لن تستطيع ان تكسر المقاومةquot;.

تفجير القدس نجم عن قنبلة مخبأة في حقيبة
في المقابل قال وزير الامن الداخلي الإسرائيلي يتسحاق اهرونوفيتش للصحافيين ان التفجير الذي حصل بعد ظهر الاربعاء خارج محطة الحافلات المركزية في القدس quot;نجم من قنبلة مخبأة في حقيبةquot;.

واوضح الوزير ان الحقيبة وضعت إلى جانب كشك للبيع. وانفجرت القنبلة مع مرور حافلتين. وقال رئيس شرطة القدس اهارون فرانكو ان حوالي 31 شخصا اصيبوا منهم اثنان في حالة خطرة في التفجير.

ونقلت القناة التلفزيونية الاسرائيلية الثانية عن مصادر طبية ان اربعة من المصابين في حالة خطرة واثنين اصابتهم متوسطة.وقالت مراسلة لفرانس برس في الموقع انها رأت اشخاصا ممددين على الارض وقد غطتهم الدماء والعديد من السيارات والحافلات التي تحطمت نوافذها.

وافاد مراسل فرانس برس ان حافلة اصيبت في الانفجار تحمل رقم 174 وكانت متجهة الى معاليه ادوميم المستوطنة اليهودية الواقعة بالقرب من القدس الشرقية. ونقلت القناة التلفزيونية الاسرائيلية الثانية عن مصادر طبية ان اربعة من المصابين في حالة خطرة واثنين في حالة متوسطة.

وحتى الان لم يتضح ان كان الانفجار حصل داخل الحافلة او بالقرب منها، ولم يتضح ما اذا كان هجومًا انتحاريًا. وافاد مراسل فرانس برس ان الانفجار حصل عند حافلة تحمل رقم 174 وكانت متجهة الى معاليه ادوميم المستوطنة اليهودية الواقعة بالقرب من القدس الشرقية.

هذا واعلنت الاذاعة العامة الاسرائيلية ان امراة قتلت اثر اصابتها بجروح الاربعاء في التفجير الذي حصل خارج محطة الحافلات المركزية، واسفر عن اصابة اكثر من ثلاثين اخرين بجروح.

وتوفيت المرأة التي لم تعلن هويتها في غرفة العمليات في مستشفى هداسا. وانفجرت قنبلة خبئت في حقيبة سفر بالقرب من علبة هاتف بالقرب من محطة باصات عند مدخل القدس.

وهي اول عملية تفجير في القدس منذ تولي بنيامين نتانياهو رئاسة الوزراء في 2009. وقالت الاذاعة العسكرية ان نتانياهو ابلغ بالتفجير اثناء اجتماعه مع وزرائه السبعة الرئيسيين لبحث ما ينبغي اتخاذه من تدابير في قطاع غزة بعد تصعيد اطلاق الصواريخ منه.

غيتس يدين quot;الهجوم الإرهابي الرهيبquot;
دوليًا، أدان وزير الدفاع الاميركي روبرت غيتس الاعتداء الذي وقع الاربعاء بالقرب من محطة حافلات في القدس، واسفر عن مقتل امراة واصابة 30 شخصا اخرين، واصفا اياه بانه quot;هجوم ارهابي رهيبquot;.

وشارك الاف الفلسطينيين الغاضبين في تشييع القتلى الثمانية في مدينة غزة وهم اربعة مدنيين من عائلة واحدة قتلوا في حي الشجاعية، واربعة من مقاتلي حركة الجهاد الاسلامي قتلوا في غارة جوية مساء الثلاثاء.