قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: أفادت صحيفة quot;الصنداي تايمزquot; البريطانية الصادرة اليوم ان بريطانيا ستسحب نحو 800 جندي من قواتها العاملة في أفغانستان بحلول نهاية العام المقبل، وذلك بالتزامن مع إعلان ألمانيا نيتها سحب 500 جندي من قواتها هناك.

وقالت الصحيفة أن بريطانيا ستعلن هذا الأسبوع أنها ستسحب ما يصل الى 800 جندي بحلول نهاية العام المقبل، وذلك بعد إعلان الرئيس الأميركي باراك أوباما الشهر الماضي نيته سحب 33 ألف جندي من أفغانستان بحلول شهر سبتمبر من العام القادم في إطار عملية لتسليم الأمن للقوات الأفغانية.

وتوقعت الصحيفة أن يعلن كاميرون يوم الأربعاء القادم سحب ما بين 500 و800 جندي من القوات البريطانية بين فبراير المقبل ونهاية عام 2012 .

ومن جانبه أكد متحدث باسم وزارة الدفاع البريطانية أن quot;مراجعة مستويات قوة المملكة المتحدة في أفغانستان تجري بشكل مستمرquot; مشيرا إلى أن رئيس الوزراء ديفيد كاميرون كان واضحا بأنه لن تكون هناك قوات بريطانية تقوم بأدوار قتالية في أفغانستان بحلول عام 2015.

وكانت الحكومة البريطانية قد أعلنت في شهر مايو الماضي أنها ستسحب نحو 400 جندي من أفغانستان خلال الأشهر التسعة التالية مقلصة عدد القوات إلى 9500 جندي.

ومن ناحيته قال فولكر فيكير رئيس هيئة أركان القوات المسلحة الألمانية اليوم الأحد إن ألمانيا ستخفض مستويات قواتها في أفغانستان بواقع نحو 500 جندي من القوة الحالية التي تضم 4800 جندي في نهاية العام الجاري.

وقال فيكير أن quot;ألمانيا تتطلع إلى خفض قوتها بنفس العدد من الجنود الذي أضافته إلى قوتها العام الماضيquot;، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن العدد النهائي سيتوقف على عدد الجنود الذي ستسحبه الولايات المتحدة من الشمال حيث تتمركز القوات الألمانية.

وكانت المانيا قد قالت في السابق إنها تأمل في بدء سحب قواتها من هناك ابتداء من نهاية 2011 ولكنها لم تذكر من قبل أي عدد ولم تحدد أي موعد نهائي لسحب قواتها بالكامل.