قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران:تنجز ايران العام 2014 بناء quot;جدارquot; يغلق حدودها مع افغانستان وباكستان لمنع تهريب المخدرات وتسلل المجموعات المسلحة، وفق ما نقلت وسائل الاعلام السبت عن قائد الشرطة.
وقال الجنرال اسماعيل احمدي مقدم كما نقلت عنه صحيفة quot;ايران دايليquot; الحكومية ان quot;تسعين في المئة من حدود ايران الشرقية تم اغلاقها، والعشرة في المئة المتبقية في منطقة سروان (المحاذية لباكستان في جنوب شرق ايران) ستكون مغلقة في غضون ثلاثة اعوامquot;.

وشدد على ان quot;الحدود ستكون مغلقة حتى في وجه المشاةquot;.
وباشرت ايران في بداية التسعينات بناء quot;جدارquot; يهدف الى اغلاق حدودها التي تمتد بطول 1800 كلم مع باكستان وافغانستان في محاولة لمراقبة تهريب المخدرات وتسلل المجموعات المتمردة او العصابات.

وتفيد احصاءات رسمية ان نحو 3700 من عناصر قوات الامن قتلوا منذ ثلاثين عاما في مواجهات مع مهربين ومجموعات مسلحة في المحافظات الحدودية الشرقية.
وصادرت طهران بين اذار/مارس 2010 واذار/مارس 2011 نحو 420 طنا من المخدرات تشكل ثمانين في المئة من الافيون الذي صودر حول العالم واربعين في المئة من الهيرويين، وفق ارقام رسمية اكدتها الامم المتحدة.

وتقوم مجموعات سنية مسلحة بالتسلل عبر الحدود الباكستانية الى محافظة سيستان بلوشستان الايرانية ذات الغالبية السنية.
وتتهم طهران على الدوام الاستخبارات الاميركية والباكستانية بدعم مجموعة جند الله السنية المتطرفة التي اعلنت مسؤوليتها عن عشرات الاعتداءات التي خلفت مئات القتلى منذ عشرة اعوام.