قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قام الجيش المصري بتفريق تظاهرة تضم المئاتعلى الطريق السريع قرب مدينة السويس.


القاهرة: تدخل الجيش المصري الاحد لتفريق مئات من المتظاهرين الذين كانوا يقطعون طريقا سريعا قرب مدينة السويس الساحلية شرق القاهرة، بحسب مراسل وكالة فرانس برس.

وكان المتظاهرون قد تجمعوا على الطريق السريع الذي يربط السويس بمدينة العين السخنة الساحلية الواقعة على بعد نحو 50 كلم جنوبا، ما ادى الى عرقلة سير المئات من الشاحنات.

وتم ابعاد المتظاهرين بالقوة الى خارج الطريق السريع الا انه لم يتم تسجيل اي اصابة في صفوفهم.

واكتفى متحدث باسم الجيش في تصريحات نقلتها وكالة انباء الشرق الاوسط الرسمية بالاشارة الى ان التحرك انتهى بعد ازالة العوائق والخيم.

وأكدت سلطات قناة السويس ان هذا التحرك لم يؤثر على حركة هذا المعبر الاساسي بالنسبة لحركة السفن في العالم.

وتشهد مصر حاليا ازديادا في الاحتجاجات ضد البطء في الاصلاحات منذ الاطاحة بالرئيس السابق حسني مبارك في شباط/فبراير الماضي وتسلم مجلس عسكري للحكم.

وكانت السويس شهدت في الرابع والسادس من تموز/يوليو مواجهات عقب قرار قضائي بالافراج بكفالة عن رجال شرطة متهمين بقتل متظاهرين في هذه المدينة خلال ما عرف بquot;ثورة 25 ينايرquot; وبتأجيل الحكم عليهم الى ايلول/سبتمبر.