قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دمشق: استنكرت وزارة الخارجية السورية quot;بشدةquot; في بيان الثلاثاء تصريحات وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون معتبرة انها quot;دليل على تدخل الولايات المتحدة السافرquot; في الشؤون السورية.

وقال البيان ان سوريا quot;تستنكر بقوة التصريحات التي ادلت بها بالامس وزيرة الخارجية الاميركية وتؤكد ان هذه التصريحات انما تشكل دليلا اضافيا على تدخل الولايات المتحدة السافر في الشؤون الداخلية السوريةquot;.

واضاف البيان ان تلك التصريحات quot;فعل تحريضي هادف لاستمرار التأزم الداخلي لاهداف لا تخدم مصلحة الشعب السوري ولا طموحاته المشروعةquot;. وتابع ان سوريا quot;تؤكد ان شرعية قيادتها السياسية لا تستند الى الولايات المتحدة الاميركية او غيرها وتنطلق حصرا من ارادة الشعب السوري الذي يعبر وبشكل يومي عن دعمه وتأييده لقيادته السياسية وللاصلاحات الجذرية التي طرحتها على التدارس والحوارquot;.

واكد البيان ان quot;العلاقات بين الدول تقوم على مبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية ولذلك فان سوريا تتوقع التزام الولايات المتحدة ومبعوثيها بهذا المبدأ والامتناع عن أية تصرفات من شانها استفزاز مشاعر السوريين واعتزازهم باستقلالهم الوطنيquot;.

واعتبرت هيلاري كلينتون الاثنين لاول مرة بعد اربعة اشهر من اندلاع اعمال العنف في سوريا، ان الرئيس بشار الاسد quot;فقد شرعيتهquot;. وقالت كلينتون في مؤتمر صحافي quot;لقد فقد شرعيته، واخفق في الوفاء بوعوده، وانه بحث عن مساعدة ايران على (...) قمع شعبه وقبلهاquot;.

وادلت كلينتون بهذه التصريحات بعد بضع ساعات من اعلان تعرض السفارة الاميركية في دمشق لهجوم شنه متظاهرون موالون للنظام، وبينما اتهمت واشنطن قناة تلفزيونية قريبة من النظام السوري بالتحريض على هذا الهجوم.