قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اسطنبول: اكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس السبت ان الفلسطينيين quot;مضطرونquot; لمطالبة الامم المتحدة بانضمام دولة فلسطين بسبب رفض اسرائيل وقف الاستيطان والتفاوض على اساس حدود 1967.

وقال عباس في افتتاح اجتماع لمجمل الممثلين الدبلوماسيين الفلسطينيين في اسطنبول quot;نذهب الى الامم المتحدة لاننا مضطرون لذلك وهذا ليس خطوة احادية الجانبquot;، مضيفا quot;ما هو احادي الجانب هو الاستيطان الاسرائيليquot;.

وقال عباس في كلمة القاها بحضور رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان quot; لم نتوصل مع (رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين) نتانياهو للعودة الى المفاوضات بسبب رفضه التفاوض على حدود 1967 ووقف الاستيطانquot;.

وتابع quot;خيارنا الاول والثاني والثالث هو العودة الى المفاوضاتquot;.

وقال quot;علينا التكلم بصوت واحد ان اردنا الحصول على نتائج هامةquot; مؤكدا ان قرار الذهاب الى الامم المتحدة موضع اجماع واسع من فتح الى حماسquot;.

وقال quot;ان شاء الله ان ننجز المصالحة الفلسطينية قبل ان نذهب الى الامم المتحدةquot;.

وبعد اربعة اعوام من القطيعة اعلنت حماس وفتح نهاية نيسان/ابريل الماضي التوصل الى اتفاق مصالحة خلال احتفال رسمي في القاهرة الا ان بنود الاتفاق لم تنفذ بعد.

ومع انعدام احتمالات استئناف مفاوضات السلام مع اسرائيل المتعثرة منذ تسعة اشهر، يعتزم الفلسطينيون ان يطلبوا من الامم المتحدة القبول بانضمام دولة فلسطين الى عضويتها خلال الجمعية العامة السنوية للامم المتحدة في ايلول/سبتمبر.