قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: وجهت حوالى اربعين منظمة انسانية غير حكومية، بينها اوكسفام وعمل لمكافحة الجوع، نداء الثلاثاء quot;حضتquot; فيه quot;الجهات المانحة للاموال الى عدم اضاعة فرصة تحسين حياةquot; سكان جنوب السودان، الدولة الوليدة والفقيرة جدا.

وجنوب السودان هو احدى الدول quot;الاكثر فقرا في العالم يعيش نصف سكانه دون عتبة الفقر، وبعد عقود من الحرب الوحشية يبني ذاته من لا شيءquot;، كما قالت 38 منظمة في بيان. واضافت quot;من الحيوي ان تضع الجهات المانحة للاموال اولوياتها لمواجهة الفقر منذ البدايةquot;.

واعتبرت المديرة الدورية لمنظمة اوكسفام لهذا البلد ماري كودلا quot;ان الحرب والمعركة من اجل الاستقلال انتهتا، لكن المعركة من اجل السلام والامن للجميع والمعركة ضد الفقر المدقع في جنوب السودان قد بداتquot;. واضافت quot;من الاكثر ترجيحا اليوم ان تموت فتاة في الخامسة عشرة وهي تضع مولودها بدلا من ان تنهي دراستها، ولا يزال هناك نازحون بسبب اعمال عنف جديدةquot;.

وفي تقرير بعنوان quot;عمل مناسب منذ البدايةquot;، دعت 38 منظمة المانحين quot;الى مواصلة تقديم مساعدة عاجلة لهذا البلد غير المستقرquot;، مذكرة بان اكثر من 2600 شخص قتلوا هذا العام في مواجهات وخصوصا في نزاعات عرقية. واصبح جنوب السودان دولة مستقلة في التاسع من تموز/يوليو بعد عقود من نزاع دام مع الخرطوم، لكن هذه الدولة الجديدة لا تزال مسرحا لاعمال عنف دامية.