قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

صنعاء: وقع ممثلو كل من حزب المؤتمر الشعبي العام وأحزاب التحالف الوطني الديمقراطي واتحاد الرشاد ومن تبقى من مكوني المرأة ومنظمات المجتمع المدني باليمن وبقية الأحزاب والمكونات المشاركة في مؤتمر الحوار الوطني على وثيقة حل القضية الجنوبية بعد أن رفضوها في وقت سابق.

وعقب التوقيع ثمن الرئيس اليمني جهود الجميع في الوصول الى الاجماع على الوثيقة مؤكدًا ان التوقيع عليها اليوم ليس من اجل مصلحة فرد او مكون أو جهة بعينها بل انتصار للوطن وجميع أبناء الشعب اليمني للخروج به من واقع الازمات الى بر الأمان والتنمية والازدهار.

وقال quot;اليوم الجميع انتصروا للوطن وقضاياه ووحدته ومستقبل اجياله القادمةquot;.. مشيرا الى انه بالتوقيع على الوثيقة يكون قد تم تجاوز أهم العوائق التي كانت تقف امام استكمال مؤتمر الحوار الوطني وخروجه بنجاح تام.

ولفت إلى أن توافق الجميع وتوحدهم جنب الوطن تداعيات ومآلات لا يحمد عقباها وبما يكفل ترجمة الأهداف الوطنية المنشودة لبناء اليمن الجديد والحفاظ على أمنه واستقراره ووحدته.. مشيرًا الى ان الشعب اليمني يتوق منذ انطلاق مؤتمر الحوار الى رؤية النتائج المثمرة وهي تطبق على الأرض بما يلبي تطلعاته وغايته في بناء الدولة اليمنية الحديثة.

من جانبهم عبر ممثلو المكونات التي وقعت على الوثيقة عن سعادتهم بالتوافق والتوقيع عليها... معتبرين ذلك انتصارا للوطن ولجميع اليمنيين وبما يقود لحل عادل وشامل للقضية الجنوبية.. مشيرين الى ان توقيعهم اليوم إيذان بمرحلة جديدة تمهد لانتهاء مؤتمر الحوار وخروجه بالنتائج المرجوة التي تلبي طموحات انباء اليمن.