قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اتهمت شركة غوغل الداخلية الأميركية بوضوع شروط جاءت لصالح منتجات منافستها شركة مايكروسوفت.


واشنطن: رفعت شركة غوغل- عملاق البرمجيات والبحث على الانترنت- دعوى قضائية ضد الحكومة الأميركية تتهم فيها وزارة الداخلية الأميركية بوضع شروط مناقصة لعقد كبير لصالح منافستها شركة مايكروسوف.

ورفعت الدعوى يوم الجمعة الماضية إلى محكمة اتحادية من جانب غوغل وأونيكس نتووكنج وهي شركة تقوم بإعادة بيع منتجات غوغل. وتقول غوغل في الدعوى أن شروط المناقصة لبريد الكتروني وتقويم ونظام تنسيق مستندات لموظفي وزارة الداخلية البالغ عددهم 88 ألف موظف استبعدت منتجات غوغل وجاءت لصالح منتجات منافستها شركة مايكروسوفت.