قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دعت ملالا يوسف زاي اصغر حائزة على جائزة نوبل للسلام الجمعة قادة العالم الى بذل المزيد لوقف الحرب في سوريا وقالت ان العالم "فقد انسانيته" عندما غرق طفل اثناء محاولة اهله الهرب الى اوروبا.

وقالت الشابة الباكستانية التي تعرضت لمحاولة اغتيال بايدي عناصر طالبان الباكستانية ان صور جثة الطفل آلان الكردي على شاطىء تركي تؤرقها.

&وقالت للصحافيين "فقدنا انسانيتنا في ذلك اليوم عندما يشعر طفل بانه غير مرحب به في اي مكان".

واضافت "من المهم ان يفتح الناس قلوبهم واراضيهم لمن يحتاجون للمساعدة ومن لديهم الحق في الحياة".

وقالت ان "على قادة العالم ان يأخذوا كل هذه المشكلات بمزيد من الجدية. عليهم ان يفكروا بأبنائهم".

شاركت ملالا في الامم المتحدة في الاجتماع الذي تم خلاله تبني خطة طموحة للتنمية المستدامة من بين اهدافها توفير التعليم للجميع ذكورا وإناثا.

تدرس ملال في برمنغهام في انكلترا منذ ثلاث سنوات وتؤكد انها لم تتغيب يوما عن المدرسة الا "من اجل الخير".