قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ايلاف من الرباط: ذكر بيان للحكومة صدر مساء الثلاثاء ،أنه تقرر تنزيل هذه التدابير الاحترازية بالنظر الى الارتفاع الكبير في عدد الإصابات بفيروس "كوفيد 19" وعدد الوفيات المسجلة في الآونة الأخيرة، وحفاظا على صحة وسلامة المواطنات والمواطنين.

واضاف البيان أنه سيتم تنزيل هذه الاجراءات الاحترازية، أولا، من خلال التدابير المقررة على مستوى مدينتي طنجة وفاس. وتتمثل في إلزامية التوفر على رخصة استثنائية للتنقل من وإلى مدينتي طنجة وفاس.

وايضا من خلال منع جميع أشكال التجمعات، وإغلاق محلات تجارة القرب والواجهات التجارية الكبرى والمقاهي على الساعة العاشرة مساء، و إغلاق المطاعم على الساعة الحادية عشر مساء، و إغلاق الشواطىء والحدائق العمومية، وإغلاق قاعات الألعاب والقاعات الرياضية، فضلا عن ملاعب القرب.بالإضافة الى تقليص الطاقة الاستيعابية لوسائل النقل العمومي إلى 50 في المائة.

ثانياً، تبعا للتدابير المقررة على مستوى الأحياء السكنية التي تعرف تفشي الوباء بكل من مدينتي طنجة وفاس، تقرر إغلاق المنافذ المؤدية لهذه الأحياء عبر الأحزمة الأمنية،وإخضاع التنقل من وإلى الأحياء المعنية بالإغلاق لرخصة استثنائية للتنقل مسلمة من طرف السلطات المحلية،وإغلاق محلات تجارة القرب والواجهات التجارية الكبرى، والمقاهي والمطاعم على الساعة الثامنة مساء، وكذلك إغلاق أسواق القرب على الساعة الرابعة بعد الزوال، إغلاق الحمامات ومحلات التجميل.

وأهابت الحكومة بالمواطنات والمواطنين التقيد الصارم بمختلف التدابير الاحترازية المعلن عنها والانخراط، بكل التزام ومسؤولية، في الجهود الوطنية الرامية إلى الحد من انتشار فيروس "كورونا المستجد"، وشددت على أنه سيتم تفعيل إجراءات المراقبة الحازمة في حق أي شخص ثبت إخلاله بالضوابط المعمول بها، لاسيما إجبارية ارتداء الكمامات الواقية، واحترام التباعد الجسدي في الأماكن العمومية.