إيلاف من لندن: تحدثت بيانات حكومية بريطانية عن 42302 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا و49 حالة وفاة أخرى في آخر 24 ساعة.
وهو أكبر عدد من الإصابات اليومية منذ 15 كانون الثاني/يناير عندما تم تسجيل 55761 حالة. وهو اليوم الثامن على التوالي الذي تجاوز فيه إجمالي الحالات 30 ألفًا.
وتقارن أحدث الأرقام مع 36،660 إصابة و50 حالة وفاة مسجلة أمس الثلاثاء، و 32،548 حالة إصابة و33 حالة وفاة تم الإعلان عنها هذا الوقت الأسبوع الماضي.
يأتي ذلك في الوقت الذي أعلن فيه وزير الصحة ساجد جافيد أن ثلثي البالغين في المملكة المتحدة قد تلقوا الآن جرعتين من لقاح كورونا.

برنامج التلقيح

وتم الآن تلقيح ما مجموعه 35155767 شخصًا بشكل كامل بعد أن تم تلقيح 158276 مرة أخرى يوم الثلاثاء. وتلقى 46،037،090 جرعتهم الأولى من لقاح فيروس كورونا، بما في ذلك 59،073 أمس الثلاثاء.
وقد عبر السياسيون عن ابتهاجهم بأرقام اللقاح قبل إلغاء قيود فيروس كورونا يوم الاثنين المقبل، بما في ذلك قيود على التباعد الاجتماعي وتفويض قانوني لارتداء أقنعة الوجه.
وأجلت الحكومة رفع معظم القواعد حتى 19 يوليو/ تموز، لذلك يمكن أن يتعرض ثلثا البالغين للجرعة المزدوجة، ويمكن تقديم لقاح أول لكل شخص بالغ.
ومع ذلك ، اتهم الخبراء الحكومة بالإسراع في تنفيذ الخطة وسط تصاعد حالات الإصابة بالفيروس التاجي ، التي يغذيها متغير دلتا.

بيان العلماء

حث حوالي 1200 عالم - بما في ذلك أربعة أعضاء في اللجنة العلمية الاستشارية SAGE - الحكومة على الضغط على المكابح في خطط رفع الإغلاق في 19 يوليو، محذرين من أن قرار فتح البلاد "غير أخلاقي".
وكتبوا في مجلة The Lancet، بيانا اتهموا فيه الحكومة باتباع سياسة "غير علمية" تتمثل في "مناعة القطيع من خلال العدوى الجماعية".
وحثت الدكتورة إيفون دويل، المديرة الطبية للصحة العامة في إنكلترا، الناس على الحصول على لقاح وسط الارتفاع السريع في الإصابات.
وقالت: "الحالات تتزايد بسرعة. كنا نعلم أنه كلما فتحنا الحالات ستزداد، لكن لحسن الحظ بسبب اللقاح، فإن الوفيات ودخول المستشفيات لا يرتفع بسرعة الحالات".
وأضافت: "إذا لم تكن قد تلقيت اللقاح، فاحجز جرعتك الأولى والثانية في أسرع وقت ممكن"، مشيرة إلى أن "القيود لا تزال سارية حاليًا، ومن المهم اتباعها، وعندما يتم رفعها يوم الاثنين، لا تزال هناك خطوات يمكننا جميعًا اتخاذها لحماية أنفسنا وأحبائنا مثل ارتداء قناع في الأماكن المغلقة، وإجراء الفحوصات والبقاء في المنزل إذا ظهرت عليك الأعراض".

مواضيع قد تهمك :