قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لم يؤثر خروج مصدر مسئول في الاتحاد اليمني لكرة القدم بتصريح صحفي ليعبر عن سعادته بنجاح مراسم قرعة خليجي عشرين التي قال أنها جرت في أجواء فرائحية عبرت عن سعادة اليمن وشعبه بوجود الإخوة من دول الخليج العربي الست والعراق .

فقد اعتبر تقرير صحفي بحريني بان حفل سحب قرعة كأس الخليج العشرين لكرة القدم تحول من فرصة للتأكيد على قدرة اليمن باستضافة البطولة إلى كابوس يطارد اليمنيين أنفسهم قبل أن يطارد أشقاءهم الخليجيين.

وذلك على الرغم من إن المصدر اليمني ارجع حدوث الارتباك البسيط خلال مراسم القرعة الى النجم جياب باشافعي الذي قام بسحب الكرة التي عليها اسم منتخب البحرين من الفئة الأولى وسحب الرقم الذي يحدد موقعها من الفئة الثانية بسبب الرهبة التي شعر بها .

وأشاد المصدر اليمني بشفافية إجراء القرعة وفق اللائحة المنظمة وعبر مراحل اتسمت بالنزاهة، معبرا عن شكره لأمناء سر الاتحادات المشاركة في البطولة على تعاونهم في إنجاح القرعة التي مثلت أولى مراحل الاستضافة الفعلية لليمن لمنافسات بطولة خليجي عشرين .

غير ان ردت الفعل الأولى جاءت في ما نسب الى مصدر رفيع المستوى لـلملحق الرياضي ليوميةldquo;البلاد سبورتrdquo;البحرينية، حيث أكد أن الاتحاد الكويتي في طريقه لإعلان عدم مشاركته في بطولة خليجي عشرين , كاشفاً بأن الاتحاد البحريني هو الآخر سيعلن عن قرار عدم المشاركة في حال صدور قرار رسمي مشابه من نظيره الكويتي لكرة القدم .

وقال المصدر البحريني بان الاتحاد الكويتي تلقى تقريرا من سفارة بلاده لدى اليمن يفيد بخطورة الأوضاع الأمنية، وهو ما دعاه لطلب عقد مؤتمر تشاوري في الكويت ، إلا أن الطلب قوبل بالرفض من الجانب اليمني إضافة لبعض الاتحادات الخليجيةrdquo;.

كما زعم المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه بان اليمنيين استنجدوا بخدمات رئيس الاتحاد الآسيوي محمد بن همام الذي يدين بالكثير لهم بعدما صوتوا له في انتخابات المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي في العام الماضي .