قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

من صافرة الحكم المجري فيكتور كاساي ستنطلق مسرحية كروية ملتهبة السبت على ملعب quot;ويمبليquot; في لندن، ينتظرها الملايين من عشاق اللعبة في مختلف انحاء العالم، بين برشلونة الاسباني ومانشستر يونايتد الانكليزي، في نهائي دوري ابطال اوروبا لكرة القدم.

ستجمع المواجهة بين فريقين سطع نجمهما محليا وقاريا هذا الموسم، اذ نجح برشلونة بالتفوق في الدوري الاسباني على غريمه التقليدي ريال مدريد محرزا لقب الليغا للموسم الثالث على التوالي، في حين أحرز يونايتد لقب الـquot;برميير ليغquot; للمرة التاسعة عشرة في تاريخه لينفرد بالرقم قياسي الذي كان يتقاسمه مع ليفربول.

وسيعود برشلونة الى الملعب الذي توج فيه بلقبه الاول في المسابقة الاوروبية العريقة الام عام 1992 (على حساب سمبدوريا الايطالي) لكن بحلته الجديدة، والامر ذاته ينطبق على مانشستر الذي احرز لقبه الاول في المسابقة على هذا الملعب ايضا عام 1968 (على حساب بنفيكا البرتغالي).

وسيخوض مانشستر النهائي للمرة الخامسة في تاريخه بعد اعوام 1968 عندما فاز على بنفيكا 4-1 بعد التمديد، و1999 على بايرن ميونيخ الالماني 2-1، و2008 على مواطنه تشلسي 6-5 بركلات الترجيح بعد تعادلهما 1-1، و2009 عندما خسر امام منافسه المقبل برشلونة صفر-2.

أما برشلونة فيخوض النهائي للمرة السابعة في تاريخه بعد 1961 عندما خسر امام بنفيكا 2-3، و1986 حين خسر امام ستيوا بوخارست الروماني بركلات الترجيح صفر-2 بعد تعادلهما صفر-صفر في الوقتين الاصلي والاضافي، و1992 عندما فاز على سمبدوريا الايطالي 1-صفر بعد التمديد، و1994 عندما خسر امام ميلان الايطالي صفر-4، و2006 عندما توج باللقب على حساب ارسنال 2-1، و2009 عندما فاز على يونايتد 2-صفر.

تجدر الاشارة الى ان مباراة السبت ستكون النهائي الثالث بين الفريقين على الصعيد الاوروبي بعدما تواجها في نهائي كأس الكؤوس الاوروبية عام 1991 وخرج مانشستر فائزا 2-1 بفضل هدفين من الويلزي مارك هيوز الذي منح فيرغوسون لقبه القاري الاول مع quot;الشياطين الحمرquot;.

وفي النهائي الثاني عام 2009 حسم برشلونة لقب دوري الابطال على الملعب الاولمبي في روما لمصلحته 2-صفر، بفضل هدفين من الكاميروني صامويل ايتو (انتر ميلان الايطالي حاليا) ورأسية الارجنتيني ليونيل ميسي.

وتواجه الفريقان أيضا في دور المجموعات من دوري الابطال عامي 1994 و1998 فتعادلا 2-2 وفاز برشلونة 4-صفر في الاولى، ثم تعادلا ذهابا وايابا في الثانية وبنتيجة واحدة 3-3، ثم التقيا في نصف نهائي موسم 2007-2008 فتعادلا صفر-صفر في quot;كامب نوquot; وفاز مانشستر ايابا 1-صفر في طريقه الى اللقب على حساب مواطنه تشلسي (بركلات الترجيح بعد تعادلهما 1-1).

وهذا اللقاء الحادي عشر بين الفريقين، ففاز كل منهما ثلاث مرات وتعادلا 4 مرات، علما بان ايا من الفريقين لم يفز على خصمه مرتين على التوالي.

وبحال فوزه في مباراة السبت، سيدخل برشلونة بين نخبة الاندية التي سيطرت على البطولة القارية في فترات معينة، على غرار ريال مدريد في خمسينات القرن الماضي، وأياكس أمستردام الهولندي وبايرن ميوينخ الالماني في السبعينات، وميلان الايطالي في نهاية الثمانينات، كونه احرز البطولة مرتين في الاعوام الستة الاخيرة.

وعلى رغم الفارق الكبير في خبرة مدربي الفريقين، الا ان السير الاسكتلندي اليكس فيرغوسون (69 عاما) هو انجح مدرب في تاريخ الكرة الانكليزية، في حين قدم جوسيب غوادريولا (40 عاما) نجاحا منقطع النظير مع برشلونة في المواسم الثلاثة الماضية.

ويأمل فيرغوسون ان يصبح ثاني مدرب يتوج باللقب في ثلاث مناسبات بعد الراحل بوب بايسلي الذي قاد ليفربول الى هذا الانجاز سابقا اعوام 1977 و1978 و1981، علما بان الاسكتلندي هو ثاني اكبر مدرب يتوج بلقب هذه المسابقة بعد البلجيكي ريمون غوتالس الذي قاد مرسيليا الفرنسي للقب على حساب ميلان الايطالي عام 1993 وهو يبلغ 71 عاما و232 يوما.

أما غوارديولا، فرفع الكأس للمرة الثانية في مسيرته عام 2009 بعد ان توج بلقب هذه المسابقة عام 1992 كلاعب، ليصبح سادس من يفوز باللقب كلاعب وكمدرب، كما اصبح ثالث لاعب يحقق هذا الانجاز مع نفس الفريق بعد الاسباني ميغيل مونوز (فاز كلاعب مع ريال مدريد عامي 1956 و1957 وكمدرب 1960 و1966)، والايطالي كارلو انشيلوتي (فاز مع ميلان كلاعب عامي 1989 و1990 وكمدرب عامي 2003 و2007).

واصبح غوارديولا عام 2009 عندما كان بعمر 38 عاما و129 يوما، اصغر مدرب يحرز لقب المسابقة منذ 49 عاما، وثالث اصغر مدرب في تاريخها، اذ سبقه ميغيل مونوز الذي كان عمره 38 عاما و121 يوما عندما قاد ريال مدريد للفوز بنسخة عام 1960، في حين أن اصغر مدرب فاز باللقب على الاطلاق كان خوسيه فيالونغا بعمر 36 عاما و185 يوما عندما فاز ريال مدريد بنسخة 1956.

وقدم برشلونة رحلته الى العاصمة الانكليزية لندن الى مساء الثلاثاء بدلا من الخميس، بسبب سحابة الرماد المنبعثة من بركان غريمسفوتن الايسلندي.

وقد يملك يونايتد افضلية نسبية كونه يخوض المباراة في بلاده، علما انه في المباريات النهائية الخمس التي اقيمت على ملعب ويمبلي القديم، فازت الاندية الانكليزية مرتين، مع يونايتد عام 1968 وليفربول عام 1978 على حساب بروج البلجيكي 1-صفر.

وستكون الانظار شاخصة نحو العبقري الارجنتيني ليونيل ميسي أفضل لاعب في العالم عامي 2009 و2010، وصاحب الهدف الثاني لبرشلونة منذ عامين في روما، الذي يعتبر من أنقى المواهب التي انجبتها ملاعب كرة القدم في التاريخ، وهو يتصدر ترتيب هدافي المسابقة حاليا مع 11 هدفا، وبحاجة لهدف واحد كي يعادل رقم الهولندي رود فان نيستلروي (12 هدفا).

واعتبر ميسي (23 عاما) ان نهائي السبت سيكون مختلفا عن نهائي 2009 وبان المباراة ستكون اكثر تقاربا في الاداء مما كان عليه الوضع في مواجهة الملعب الاولمبي في روما، مضيفا quot;الذكريات الجميلة التي اختبرناها في روما اصبحت من التاريخ الان ونهائي ويمبلي سيكون مختلفا تماماquot;.

وسيكون ميسي امام مهمة تخطي حائط مانشستر الدفاعي المكون من الصربي نيمانيا فيديتش وريو فرديناند، لكن الارجنتيني يملك العدة اللازمة للتفوق على أعتى المدافعين في العالم.

لكن فيرغوسون أكد ان فريقه يملك الحل الذي يخوله التعامل مع ميسي وذلك بعدما عانى مانشستر الامرين للتعامل معه عندما تواجه الفريقان في روما. وشدد فيرغوسون على ان فريقه لن يسمح لنفسه بحصر اهتمامه بالدفاع على ميسي واهمال نجوم النادي الكاتالوني الاخرين، مضيفا quot;لعبنا ضد برشلونة في ثلاث مناسبات بوجود ميسي. هناك دائما حل لكل لاعب جيد. نأمل ان نجد حلا يوم السبت. لكنهم يملكون لاعبين جيدين اخرين، والامر ذاته ينطبق علينا، ولهذا السبب ستكون المباراة مثيرة جدا. انا متأكد من ان برشلونة يعي هذا الامر ايضاquot;.

وسيتولى المدافع الدولي جيرار بيكيه (24 عاما) حماية المنطقة الخلفية لبرشلونة بعد ان لعب في صفوف مانشستر يونايتد عندما كان في السابعة عشرة من عمره، لكنه نجح منذ عودته الى برشلونة عام 2008 في فرض نفسه من الركائز الاساسية للنادي الكاتالوني والمنتخب الاسباني الذي توج الصيف بلقبه المونديالي الاول.

ويبرز في خط الدفاع الكاتالوني ايضا البرازيلي داني الفيش وquot;الأسدquot; كارليس بويول والحارس فيكتور فالديس، علما بان الاخيرين كانا اساسيين في نهائي 2006 امام ارسنال.

من جهة يونايتد، سيكون الاعتماد هجوميا على الدولي واين روني والمكسيكي الواعد خافيير هرنانديز quot;تشيتشاريتوquot; الذي كانت بصماته واضحة في ختام الدوري الانكليزي.

وتحدث الارجنتيني خافيير ماسكيرانو الذي يعرف مانشستر جيدا كونه لعب في الدوري الانكليزي مع ليفربول، عن خطر ثنائي الهجوم روني-تشيتشاريتو في مانشستر، قائلا quot;يمنحهم تشيشاريتو العمق الهجومي وروني الاستحواذ على الكرةquot;.

وسيسدل الحارس الهولندي العملاق (40 عاما) الستار على مسيرة كروية بدأت قبل 20 عاما، وهو يمني النفس بquot;احساس رائع اخيرquot; من خلال رفع الكأس الاوروبية المرموقة للمرة الثالثة في مشواره والثانية مع quot;الشياطين الحمرquot; بعد 2008 عندما تغلب الاخير على مواطنه تشلسي بفضل فان در سار الذي صد الركلة الترجيحية الحاسمة.

وسيخوض فان در سار النهائي الخامس له في المسابقة الاوروبية الام بعد ان توج باللقب عام 1995 مع اياكس امستردام على حساب ميلان الايطالي ثم خسر في الموسم التالي امام يوفنتوس الايطالي قبل ان يبلغ نهائي 2008 و2009 وهذه المرة مع مانشستر يونايتد فتوج بلقبه الثاني على حساب تشلسي قبل ان يخسر امام برشلونة بالذات.

وتمحورت تصريحات لاعبي الفريقين حول قدرة برشلونة على ممارسة هوايته المعهودة بتمرير الكرة باستمرار والاستحواذ عليها بين لاعبي وسطه شافي واندريس اينييستا، والطريقة التي سيواجهه فيها يونايتد.

وقال دافيد فيا مهاجم برشلونة quot;انهم فريق يحب الاستحواذ على الكرة ولن يسعى لتدمير طريقة لعبنا بل لفرض اسلوب لعبه. الفريق الذي سينجح في الاستحواذ على الكرة خلال النهائي سيكون الاقرب للفوز باللقبquot;.

فيما تطرق زميله سيرجيو بوسكيتس عن اسلوب لعب الطرفين، قائلا quot;نحن فريقان نتمتع باسلوب لعب محدد. نحب الاستحواذ على الكرة والفريقان سيسعان للحصول عليها وعندما نخسر الكرة نعمل بجهد كبير جدا لاستعادتهاquot;.

ورأى بوسكيتس ان مدرب مانشستر الاسكتلندي اليكس فيرغوسون quot;يملك فريقا مهاجما لكنه قد يلجأ الى تشكيلة اكثر دفاعيةquot;.

نبذة عن ابرز لاعبي برشلونة الاسباني

- فيكتور فالديز (حارس مرمى - 29 عاما): ركيزة أساسية في تشكيلة الفريق الكاتالوني منذ موسم 2003-2004 وساهم باحرازه لقب الدوري المحلي اعوام 2005 و2006 و2009 و2010 و2011 ومسابقة دوري ابطال اوروبا عامي 2006 و2009. يعتبر من افضل حراس المرمى في اسبانيا. أحد ثمانية لاعبين محتملين في التشكيلة الاساسية تخرجوا من مدرسة ناشئي برشلونة. تلقى 16 هدفا فقط في 32 مباراة في الدوري.


- كارليس بويول (مدافع - 32 عاما): القائد الذي بامكانه اللعب في مختلف المراكز في خط الدفاع اعتبر في السنوات القيلة الماضية من افضل مدافعي القارة العجوز ان لم يكن في العالم. يتميز بلعبه القتالي ويشكل ورقة رابحة للمدرب جوزيب غوارديولا خصوصا في النهائي. عانى هذا الموسم من اصابات متكررة كادت تهدد مشواره محليا واوروبيا.


- جيرار بيكيه (مدافع - 24 عاما): من الركائز الأساسية في خط دفاع برشلونة منذ عودته الى صفوفه في ايار/مايو 2008 بعد 3 سنوات امضاها مع مانشستر يونايتد. يعتبر خريج مدرسة برشلونة حيث لعب مع الناشئين والشباب. خلال فترة دفاعه عن الوان مانشستر يونايتد تمت اعارته الى ريال سرقسطة موسم 2006-2007 من اجل اكتساب مزيد من الخبرة قبل ان يعود الى صفوفه في الموسم التالي ومن ثم الانضمام الى برشلونة.

مباراة الغد تكتسي اهمية كبيرة بالنسبة اليه كونه يواجه زملاءه السابقين ومدربه السير اليكس فيرغوسون حيث يسعى الى اللقب الثالث في المسابقة بعد الاول عام 2008 مع الشياطين الحمر والثاني عام 2009. سرق الانظار هذه السنة لعلاقته الغرامية مع الفنانة الاستعراضية شاكيرا.


- داني ألفيش (مدافع - 28 عاما): ظهير برازيلي مفعم بالحيوية، غاب عن نهائي 2009 بسبب الايقاف. يشارك بكثافة في هجمات برشلونة في الممر الايمن، ويشكل قوة ضاربة مع الارجنتيني ميسي. يمتاز بضربات حرة صاروخية.


- أريك أبيدال (مدافع 31 عاما): خضع الفرنسي هذا العام لجراحة في كبده لاستئصال ورم، ونال تعاطفا ملحوظا من زملائه وباقي لاعبي العالم. يحوم الشك حول مشاركته لابتعاده عن الملاعب بسبب الجراحة. قدم الظهير الايسر موسما قويا قبل اصابته.


- ماكسويل (مدافع - 29 عاما): ظهير برازيلي احتياطي، يزج به غوارديولا في نهاية المباريات لتنشيط الدفاع.


- أدريانو (مدافع - 26 عاما): يمكن للبرازيلي شغل عدة مراكز، واعتمد عليه غوارديولا لسد فراغ ابيدال، لكن امكاناته الفنية تعتبر الاضعف في تشكيلة برشلونة.


- تشافي هرنانديز (لاعب وسط - 31 عاما): يعتبر العقل المدبر للفريق الكاتالوني ومنتخب اسبانيا. هو خريج مدرسة النادي وخليفة المدرب الحالي جوزيب غوارديولا في خط الوسط. لاعب هادىء ونشيط يملك مؤهلات فنية عالية ورؤية ثاقبة في الملعب ويتميز بتمريراته الحاسمة وايجاد الحلول في أصعب الأوقات. أختير أفضل لاعب في بطولة كأس أوروبا 2008 في سويسرا والنمسا والتي توج منتخب بلاده بلقبها، وتألق بشكل لافت في مونديال 2010 في جنوب افريقيا حيث احرز اللقب ايضا.


- اندريس انييستا (لاعب وسط - 27 عاما): خريج آخر من مدرسة برشلونة وصانع مجده الاوروبي في موسم 2009 خصوصا بتسجيله هدف التعادل القاتل في مرمى تشلسي في اياب الدور نصف النهائي والذي منحه بطاقة التأهل الى النهائي. سجل هدف الفوز في نهائي مونديال 2010 في مرمى هولندا في اخر دقائق الوقت الاضافي. يشكل وتشافي هرنانديز قوة ضاربة في خط الوسط. يملك مؤهلات فنية عالية وحسا تهديفيا رائعا.


- سيدو كيتا (لاعب وسط - 31 عاما): احد الحلول الصلبة التي يملكها غوارديولا في خط الوسط. لاعب وسط متألق بقتاليته واهدافه الحاسمة. انضم المالي الى برشلونة بعد تألقه مع اشبيلية. امضى اغلب فترات مسيرته الاحترافية في فرنسا مع لوريان ولنس.


- سيرجيو بوسكيتس (لاعب وسط - 22 عاما): يعتبر بوسكيتس احد خريجي مدرسة برشلونة وهو نجل حارس مرماه السابق كارليس بوسكيتس. يخوض موسمه الثالث مع الفريق الاول للفريق الكاتالوني ولم يتوقف عن التألق معه. أصبح اساسيا ايضا في المنتخب الاسباني بطل العالم.


- خافيير ماسكيرانو (لاعب وسط - 26 عاما): انتظر quot;القائد الصغيرquot; بعض الوقت للتأقلم مع برشلونة بعد قدومه من ليفربول الانكليزي. كان حضور الارجنتيني بارزا لسد الفراغ الحاصل في دفاع الفريق الكاتالوني.


- ليونيل ميسي (جناح - 23 عاما): هو بكل بساطة أفضل لاعب في العالم. نجم فوق العادة ومهندس انجازات الفريق الكاتالوني في المواسم الماضية بدون منازع، هداف المسابقة الاوروبية حتى الان برصيد 11 هدفا و52 هدفا في جميع المسابقات. يعتبر الدولي الارجنتيني الورقة الرابحة لغوارديولا في خط الهجوم. مراوغات ساحرة وتحكم جيد في الكرة يربك المدافعين ويصعب المهمة في استخلاصها منه. من الصعب كثيرا فرض رقابة لصيقة عليه. سريع وذكي وممون رائع.


- دافيد فيا (مهاجم - 29 عاما): تأقلم بسرعة بعد انتقاله مطلع الموسم من فالنسيا، وسجل 18 هدفا في الدوري، لكنه صام كثير في المراحل الاخيرة. يركض كثيرا على الممر الايسر، ويتوقع ان يخلق المتاعب لظهير يونايد.


- ابراهيم أفلاي (مهاجم - 25 عاما): بديل سريع، يمكنه صنع الفارق في نهاية المباريات. انتقل الدولي الهولندي في الشتاء من ايندهوفن.


- بدرو (جناح - 23 عاما): ثاني أفضل هداف مع فريقه في دوري الابطال هذا الموسم مع 4 أهداف، لكن الجناح الدولي عانى بسبب الاصابات. يركض بلا كلل على الجهة اليمنى ويعرف جيدا طريق المرمى.


- بويان كركيتش (مهاجم - 20 عاما): موهبة شابة يتنبأ لها بمستقبل واعد. يمتاز بفنياته وسرعته وحسه التهديفي. يعتبر ورقة رابحة لغوارديولا في خط الهجوم يدفع بها في الاوقات الحرجة، لكنه خاض 60 دقيقة فقط هذا الموسم في المسابقة القارية.


نبذة عن ابرز لاعبي مانشستر يونايتد الانكليزي

- ادوين فان در سار (حارس مرمى - 40 عاما): عرف شهرته حارسا للمرمى مع اياكس امستردام الهولندي قبل ان يحط الرحال في يوفنتوس الايطالي ومنه بدأت مغامرته الانكليزية عندما وقع على كشوفات فولهام قبل ان يستقدمه مانشستر يونايتد في 2005.

وفان در سار هو اكثر لاعبي يونايتد خبرة كما انه اكثر لاعبي هولندا خوضا للمباريات الدولية. ستكون مباراته الاخيرة مع يونايتد، وهو يسعى لاحراز اللقب للمرة الثالثة بعد 2005 مع اياكس و2008 مع يونايتد.


- ريو فرديناند (مدافع - 32 عاما): مدافع صلب عانى بعض الاصابات في الاونة الاخيرة. يجيد فرديناند قراءة اللعبة بشكل رائع ودائما ما يحبط هجمات الفريق المنافس من دون ان يستعمل القوة. هو من اللاعبين الذين يعرفون تماما كيفية التعامل مع ضغوط المباريات الكبيرة بفعل ميزاته القيادية. تنتظره مهمة ضخمة في مواجهة الارجنتيني ليونيل ميسي.


- نيمانيا فيديتش (مدافع - 29 عاما): هو قائد الفريق ويعد بمثابة التوأم لفرديناند في خط الظهر، وشكل معه دعامة اساسية للدفاع. يتميز المدافع الدولي الصربي في الكرات الهوائية ومراقبته اللصيقة للمهاجمين. اختير افضل لاعب في الدوري الانكليزي هذا الموسم من قبل الجماهير وزملائه. يحب مواجهة المهاجمين أصحاب البنية الضخمة، لكنه يعاني أمام اللاعبين الصغار الذين يتمتعون بمهارات فردية.


- باتريس ايفرا (مدافع - 29 عاما): حجز الظهير الايسر الفرنسي مكانه اساسيا في تشكيلة المدرب اليكس فيرغوسون منذ قدومه من موناكو الذي قاده الى نهائي دوري الابطال وخسره امام بورتو البرتغالي عام 2004. يتميز ايفرا باندفاعه الهجومي لاعبا دور الظهير العصري بامتياز كما ان سرعته تساعده على مجاراة لاعبي الاجنحة، اضافة الى الدقة في لعب الكرات العرضية. يخوض رابع نهائي في دوري ابطال اوروبا في المواسم السبعة الماضية. كان قائد منتخب فرنسا في نهائي مونديال 2010 في جنوب أفريقيا.


- فابيو دا سيلفا (مدافع -20 عاما): أصبح الظهير الايمن المفضل لدى فيرغوسون. يملك طاقة كبيرة، وعدوانية مميزة في التدخلات الارضية، لكن البرازيلي ينسى نفسه أحيانا في الهجوم.


- رافايل دا سيلفا (مدافع - 20 عاما): هو توأم فابيو، وقادر على اللعب في مركزي الظهير ووسط اللعب.


- جون اوشي (مدافع - 28 عاما): يعتبر الدولي الايرلندي quot;جوكرquot; بكل ما للكلمة من معنى، اذ يمكنه اللعب في جميع مراكز الدفاع، الى امكان لعبه في وسط الملعب وحتى خلف المهاجمين.


- جوني ايفانز (مدافع - 24 عاما): قلب دفاع موهوب، شارك في بعض المباريات التي غاب عنها فرديناند أو فيديتش.


- كريس سمولينغ (مدافع 21 عاما): لاعب المستقبل. بدا واثقا من نفسه في المباريات التي خاضها اساسيا. يرشحه البعض لخلافة فرديناند مستقبلا.


- مايكل كاريك (لاعب وسط - 29 عاما): قدم كاريك مستوى ثابتا في الاعوام القريبة الماضية. وبعد ظهوره مع وست هام انتقل الى فريق لندني اخر هو توتنهام ومنه الى مانشستر يونايتد العام مقابل 6ر18 مليون جنيه استرليني. يملك رؤية ثاقبة تاركا بصماته في التمريرات الحاسمة والتسديدات الدقيقة.


- بول سكولز (لاعب وسط - 36 عاما): لم يعرف quot;المهندسquot; سكولز ناديا اخر غير مانشستر يونايتد منذ بدء ممارسته اللعبة. تبقى خبرته واضحة في المناسبات الكبرى. غاب عن نهائي عام 1999 بسبب حصوله على بطاقة صفراء ثانية في نصف النهائي، لكنه عوض ذلك باحرازه لقب 2008.


- بارك جي سونغ (لاعب وسط - 30 عاما): هو الجندي المجهول في خط الوسط، لا يتعب من الركض طوال الدقائق التسعين، ويتمتع بمهارات فردية هجومية ودفاعية على حد سواء. اصبح بارك اول كوري جنوبي يحرز ميدالية ذهبية في دوري الابطال علما بانه لم يخض نهائي 2008.


- دارين فلتشر (لاعب وسط - 27 عاما): يصارع كي يكون في لياقة بدنية جيدة قبل موعد المباراة. بحال مشاركته، تنتظر الاسكتلندي مواجهة عنيفة مع شافي في خط الوسط. يتوقع ان يكون بديلا لبارك جي سونغ. غاب عن نهائي 2009 بسبب الايقاف، وبقي على دكة البدلاء في نهائي 2008.


- اندرسون (لاعب وسط - 23 عاما): تعاقد معه مانشستر منذ ثلاثة مواسم من بورتو مقابل 26 مليون دولار. يتمتع ببنية جسدية قوية وفنيات عالية. مقاتل في الملعب عيبه الوحيد عدم فعاليته امام المرمى.


- راين غيغز (جناح - 37 عاما): تحول غيغز الذي ابصر النور quot;كروياquot; مع مانشستر يونايتد احد ابرز اللاعبين في تاريخ النادي العريق، فهو حطم عدة ارقام قياسية في خوض المباريات المحلية كما فاز بلقب الدوري الانكليزي 12 مرة (رقم قياسي شخصي). لا يمكن اغفال انه رغم تقدم غيغز بالعمر فهو لا يزال ورقة رابحة يستعين بها فيرغوسون غالبا في الشوط الثاني. اختير افضل لاعب في الدوري الانكليزي عام 2009.


- ناني (جناح - 24 عاما): لم يتأخر ناني عن تثبيت اقدامه في مانشستر يونايتد والتأقلم مع اجواء الكرة الانكليزية، وهو يعتنق اسلوب لاعب الجناح بامتياز بفضل سرعته ومهاراته التقنية التي يضاف اليها تسديدات قاتلة. قدم موسما مميزا وبرز بتمريراته الحاسمة وضرباته الحرة.


- أنطونيو فالنسيا (جناح - 25 عاما): كانت عودته في اذار/مارس الماضي بعد غياب لستة أشهر بسبب كسر في كاحله، ملهمة ليونايتد. ممتلىء بالطاقة، غالبا ما ينجح الدولي الاكوادوري باختراق المنطقة وتهديد مرمى الخصم.


- خافيير هرنانديز (مهاجم - 22 عاما): كان المكسيكي الشاب العلامة الفارقة مع يونايتد هذا الموسم، وسجل عدة أهداف حاسمة خصوصا في الدوري المحلي، في ظل غياب واين روني. يملك quot;تشيتشاريتوquot; سرعة رهيبة، وقدرة هائلة بالتمركز في المكان الصحيح.


- واين روني (مهاجم - 25 عاما): لا يختلف اثنان على ان روني هو افضل موهبة عرفتها الكرة الانكليزية في الالفية الجديدة، اذ تحول بسرعة البرق من لاعب يافع مع ايفرتون الى نجم مطلق في مانشستر والمنتخب الوطني بسبب قدرته الكبيرة على تسجيل الاهداف متسلحا بقوته البدنية وسرعته التي تربك المدافعين. عاش موسما متناقضا مع يونايتد بعد تهديده بتركه الفريق قبل ان ينال عرضا مليونيا جديدا.


- ديميتار برباتوف (مهاجم- 30 عاما): انضم الى مانشستر يونايتد مطلع موسم 2008-2009 قادما من توتنهام مقابل 47 مليون دولار. على رغم احرازه لقب هداف الدوري هذا الموسم الا ان البلغاري بقي احتياطيا في الاسابيع الماضية وراء روني وهرنانديز. سبق له ان خاض نهائي دوري ابطال اوروبا في صفوف باير ليفركوزن الالماني وخسره امام ريال مدريد 1-2.


سجل الفائزين بلقب مسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم (كأس الاندية الاوروبية سابقا) منذ انطلاقها عام 1956:


1956: ريال مدريد الاسباني

1957: ريال مدريد الاسباني

1958: ريال مدريد الاسباني

1959: ريال مدريد الاسباني

1960: ريال مدريد الاسباني

1961: بنفيكا البرتغالي

1962: بنفيكا البرتغالي

1963: ميلان الايطالي

1964: انتر ميلان الايطالي

1965: انتر ميلان الايطالي

1966: ريال مدريد الاسباني

1967: سلتيك الاسكتلندي

1968: مانشستر يونايتد الانكليزي

1969: ميلان الايطالي

1970: فيينورد الهولندي

1971: اياكس الهولندي

1972: اياكس الهولندي

1973: اياكس الهولندي

1974: بايرن ميونيخ الالماني

1975: بايرن ميونيخ الالماني

1976: بايرن ميونيخ الالماني

1977: ليفربول الانكليزي

1978: ليفربول الانكليزي

1979: نوتنغهام فوريست الانكليزي

1980: نوتنغهام فوريست الانكليزي

1981: ليفربول الانكليزي

1982: استون فيلا الانكليزي

1983: هامبورغ الالماني

1984: ليفربول الانكليزي

1985: يوفنتوس الايطالي

1986: ستيوا بوخارست الروماني

1987: بورتو البرتغالي

1988: ايندهوفن الهولندي

1989: ميلان الايطالي

1990: ميلان الايطالي

1991: النجم الاحمر اليوغوسلافي

1992: برشلونة الاسباني

1993: مرسيليا الفرنسي

1994: ميلان الايطالي

1995: اياكس الهولندي

1996: يوفنتوس الايطالي

1997: بوروسيا دورتموند الالماني

1998: ريال مدريد الاسباني

1999: مانشستر يونايتد الانكليزي

2000: ريال مدريد الاسباني

2001: بايرن ميونيخ الالماني

2002: ريال مدريد الاسباني

2003: ميلان الايطالي

2004: بورتو البرتغالي

2005: ليفربول الانكليزي

2006: برشلونة الاسباني

2007: ميلان الايطالي

2008: مانشستر يونايتد

2009: برشلونة الاسباني

2010: انتر ميلان الايطالي

2011: ؟؟؟؟


- الاندية الاكثر القابا:

9 القاب: ريال مدريد الاسباني (1956 و57 و58 و59 و60 و66 و98 و2000 و2002)

7 القاب: ميلان الايطالي (1963 و69 و89 و90 و94 و2003 و2007)

5 القاب: ليفربول الانكليزي (1977 و78 و81 و84 و2005)

4 القاب: اياكس الهولندي (1971 و72 و73 و95)

بايرن ميونيخ الالماني (1974 و75 و76 و2001)


- الدول الاكثر القابا:

12 لقبا: اسبانيا وايطاليا

11 لقبا: انكلترا

6 القاب: المانيا وهولندا