قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

فتح النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد الإسباني النار على المدير الفني للفريق الملكي رفائيل بينيتيز، بعدما أخبر رئيس النادي فلورنتينو بيريز، بان الفريق لن يحقق أي لقب مع رافا.

وذكرت صحيفة "سبورت" الإسبانية أن العلاقة بين رونالدو ومدربه وصلت إلى أدنى مستوياتها، مشيرة في الوقت نفسه إلى أن الوضع داخل النادي الملكي أصبح لا يحتمل، وبات بإمكان أي لاعب أن يجرؤ على انتقاد المدرب رافا بينيتيز بشكل علني.

ووفقا للصحيفة الكاتالونية فإن حوارا دار بين رونالدو ورئيس النادي فلورنتينو بيريز بشأن ما أثير في الفترة الأخيرة حول مستقبله، وذلك خلال رحلة الفريق الملكي لخوض مباراة إشبيلية في الدوري، حيث حاول الدون تبرير تصرفاته مع رئيس نادي باريس سان جيرمان ومدربه، ونفى لرئيسه رغبته في الانتقال إلى العملاق الفرنسي، وهو الأمر الذي لم يقتنع به بيريز.

وبحسب الصحيفة فإن رونالدو قال لبيريز خلال نفس المحادثة: "مع هذا المدرب لن نفوز بأي شيء!، الفريق لن يجني أي لقب هذا الموسم مع بينيتيز، حال استمر في تقديمه الأداء المتواضع خلال المباريات".

وأضاف الدون "الفريق لا يبدو قويا هذا الموسم، وأصبح الوضع لا يطاق في غرفة الملابس، وهو ما أثر سلبا على المستوى العام".

وأشارت الصحيفة الكاتالونية الى أن رونالدو لم يعد سعيدا في ريال مدريد ويضع اللوم في تراجع مستواه ومستوى الفريق على المدرب، مضيفة أن رونالدو لا يشعر بالراحة مع الويلزي غاريث بيل، اذ يرى بأنه يضره في طريقة لعبه وان بينيتيز وبيريز يفضلون الويلزي عليه، ومن جانب آخر فإنه يفضل اللعب مع بنزيمة على اللعب مع بيل وانه ليس هناك تواصل مع بينيتيز.

&