قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&عاشت جماهير نادي برشلونة ليلة استثنائية السبت بعد فوز فريقها الكاسح على مضيفه وغريمه التقليدي ريال مدريد بأربعة أهداف نظيفة في الجولة الثانية عشرة من الدوري الإسباني.

وكانت إصابة الأرجنتيني خافيير ماسكيرانو في عضلات ساقه اليمنى وخروجه في منتصف الشوط الأول من المباراة النقطة السوداء التي عكرت أفراح البرشلونيستا في ليلة إسقاط مدريد في سانتياغو برنابيو.
&
وأجرى المدرب لويس إنريكي تغييراً في الشوط الأول في الدقيقة الـ28 من اللقاء بإخراج الدولي الأرجنتيني الذي خاض مبارتين في غاية القوة مع منتخب بلاده في تصفيات قارة أميركا الجنوبية أمام البرازيل وكولومبيا خلال فترة التوقف الدولي وأدخل مكانه المدافع الفرنسي جيريمي ماثيو ليجاور جيرارد بيكيه في قلب الدفاع.
&
وذكرت تقارير صحفية إسبانية أن مدافع برشلونة ماسكيرانو وفقاً للفحوصات الطبية الأولى التي خضع لها لا يعاني من إصابة عضلية وإنما من كدمة فقط وتعتمد عودته إلى الملاعب على مدى قدرته على التعافي بأسرع وقت ممكن.&
&
ووسع برشلونة فارق النقاط مع ريال مدريد إلى 6 نقاط كاملة بعد 12 جولة على انطلاق الليغا ما يمنح الفريق الكتالوني فرصة أكبر للحفاظ على لقبه بطلاً للدوري الإسباني.
&
&