قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&لم يكن الهدف الذي سجله المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب ريال مدريد ضد يوفنتوس الإيطالي في ذهاب نصف نهائي أبطال أوروبا هدفا عادياً بل كان هدفا تاريخياً بعدما بلغ به تهديفياً الرقم 307&معادلا&بذلك رقم الأسطورة الأرجنتيني الراحل الفريدو دي ستيفانو من حيث عدد الأهداف التي سجلها النجمين بألوان النادي الملكي في كافة البطولات .

وبوصول رونالدو للهدف رقم 307 فإنه لم يعد يفصل الدون البرتغالي ليصبح أفضل هداف في تاريخ النادي سوى 17 هدفا ليتجاوز الرقم المسجل حالياً بأسم أيقونة النادي راؤول غونزاليس الذي سجل بألوان الميرينغي 323 هدفا.
&
صحيفة "ماركا" المدريدية وبمناسبة معادلة رونالدو الرقم التهديفي لدي ستيفانو اعدت تقريراً قارنت فيه بين الأسطورتين بعدما اقترب الدون كثيراً من الأرقام التي حققها النجم الراحل خاصة على مستوى الأرقام والجوائز الفردية التي حققها عكس البطولات الجماعية التي يبقى دي ستيفانو متفوقا فيها على الدون البرتغالي.
&
فالأسطورة الراحل احرز مع ريال مدريد 15 لقباً مقابل ستة ألقاب فقط لرونالدو ، فالأرجنتيني توج بلقب الليغا الإسبانية 8 مرات مقابل مرة واحدة للبرتغالي ، كما نال دي ستيفانو كأس الملك مرة واحدة مقابل مرتين لرونالدو ، فيما نال دي ستيفانو دوري أبطال أوروبا خمس مرات لقاء مرة واحدة لرونالدو ، بينما حصلد كل منهما لقب مونديال الأندية مرة واحدة ، أما السوبر الإسباني فقد توج به رونالدو بينما لم يحرزه دي ستيفانو لكون الاتحاد الإسباني لم يكن قد أسس هذه الكأس التي تجمع بين بطل الدوري وبطل الكأس .
&
كما يتعادل الأسطورتان في جائزة الكرة الذهبية ، إذ نالها كلاهما مرتين بألوان الريال &على اعتبار أن الدون فاز بها ثلاث مرات ، مع وضع في الاعتبار ان المرة الأولى كانت بألوان مانشستر يونايتد في عام 2008.
&
ويتفوق دي ستيفانو على رونالدو على صعيد جائزة "البيتشيتشي" بعدما توج بها خمسة مواسم مقابل موسمين فقط لرونالدو.
&
ويتفوق رونالدو في المعدل التهديفي في المباراة الواحدة ذلك ان البرتغالي سجل أهدافه الـ307 خلال297 مباراة بمعدل 1.11 &بينما سجل دي ستيفانو أهدافه الـ307 خلال 394 مباراة بمعدل 0.76 &اي بفارق اقترب من 100 مباراة ، وهي ما ستكون كافية للدون لتجاوز الغلة التهديفية لدي ستيفانو بكثير لو استمر في صفوف الميرينغي وقدم نفس العطاء.
&
كما يتفوق رونالدو على دي ستيفانو في معدل الأهداف في المباراة الواحدة خلال الموسم الواحد ، فأفضل معدل تهديفي سجله رونالدو كان في موسم 2011-2012 وبلغ 1.90هدف في المباراة ، بينما كان أفضل معدل لدي ستيفانو هدف واحد في المباراة ، وسجله في موسم 1956-1957.
&
ويتفوق رونالدو على دي ستيفانو في المعدلات التهديفية في الموسم الواحد ، فالبرتغالي سجل أفضل أرقامه التهديفية منذ انضمامه لقلعة السانتياغو بيرنابيو صيف عام 2009 ، كان أفضلها في موسم 2011-2012&عندما سجل 60 هدفا &خلال 55 مباراة خاضها في جميع المسابقات المحلية والقارية ، بينما كانت أسوأ مواسمه التهديفية في 2009-2010 ، عدما اكتفى بتسجيل 33 هدفا في 35 مباراة.
&
ونجح رونالدو في تجاوز سقف الخمسين هدفا خلال خمس مواسم من مسيرته بألوان النادي الملكي وهو إنجاز لم يحققه الأرجنتيني الذي حقق أفضل حصاد تهديفي له خلال موسم 1957-1958 عندما سجل 43&هدفا&خلال 43 مباراة خاضها ، أما اسوأ ارقامه التهديفية فكانت في الموسم الاخير له مع الريال 1963-1964 عندما وقع على 17 هدفا خلال 34 مباراة أي بمعدل نصف هدف في كل مباراة.
&
تجدر الإشارة إلى ان فترة دي ستيفانو كانت تعرف خوض الأندية مباريات اقل عكس الوقت الحالي خاصة في دوري أبطال أوروبا بصيغتها الجديدة من خلال إقرار دوري المجموعات.