قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أكد رودريغو ميسي، شقيق اللاعب الدولي الأرجنتيني ليونيل ميسي، نجم نادي برشلونة الإسباني، أنّ أخيه كان يشعر بالخوف والذعر بعد ساعات من إصابته القوية في الركبة، التي تعرض لها خلال مباراة لاس بالماس،السبت الماضي، لحساب مسابقة الدوري الإسباني لكرة القدم.

وقال شقيق ميسي في تصريحات لإذاعة "أوندا سيرو" الإسبانية: "ميسي كان محبطاً ومكتئباً في بداية إصابته، لكن بعد قضاء الوقت مع العائلة أصبح أفضل وتحسن كثيراً من الجانب المعنوي".
&
وأضاف رودريغو: "ميسي شعر بالخوف الكبير عند دخوله للمستشفى، لكن الأمور تغيرت بعدها حيث هدأ بعض الشيء وبدأ يفكر في خطوات التعافي، وحاول تناسي الضغوط &التي يتعرض لها".
&
وعن مشاركة ميسي في كلاسيكو الدوري الإسباني أمام الغريم &التقليدي ريال مدريد، قال رودريغو: "لا أحد يعرف موعد عودته أو امكانية مشاركته في هذه المباراة، ولا حتى ميسي نفسه، هو بالطبع يريد المشاركة ويعمل بكل جهد من أجل ذلك".
&
وكان ميسي تعرض لتمزق في الرباط الجانبي للركبة بعد اصطدامه بمدافع لاس بالماس وسيغيب بسببها عن الميادين لمدة 7 &أو 8 أسابيع على الأقل.
&
شاهد خروج ميسي من المستشفى بعد تعرضه للإصابة :&