قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

على الرغم من تجديد إدارة نادي انتر ميلان الثقة في المدرب الهولندي فرانك دي بور بعد عودة الفريق إلى سكة الانتصارات، عندما فاز الأربعاء الماضي على نادي تورينو( 2-1) إلّا أنّ العديد من التقارير كشفت، الجمعة، عن تحضير مسؤولي " النيراتزوري" لخليفة المدرب الحالي في حال العودة مستقبلاً إلى سلسلة التعثرات.

ويعتبر الفرنسي لوران بلان هو الأقرب لتولي الإدارة الفنية لفريق انتر ميلان في حال اقالة دي بور، حيث ذكرت صحيفة "لو باريزيان" الفرنسية، أنّ محيط القائد والمدرب السابق لمنتخب فرنسا اعترف بوجود اهتمام كبير من مسيري الأنتر

ولتعزيز هذه الفرضية، كشفت شبكة "سكاي سبورتس إيطاليا" أنّ مساعد بلان منذ 2007 "جون لوي غاسي" كان حاضراً، الأربعاء الماضين في مدرجات ملعب "جويسيبي ميازا" لمتابعة مباراة انتر ميلان مع تورينو، التي جرت لحساب  الجولة العاشرة من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وكان فرانك دي بور قد عُيّن مدرباً لانتر ميلان، في مطلع شهر أغسطس الماضي، خلفاً للإيطالي روبرتو مانشيني، و قبل 13 يوماً من انطلاق الموسم الجديد (20016-2017).

يُشار أنّ العديد من التقارير الإيطالية قد ذكرت أن التغيير الذي قد يمس الجهاز الفني لفريق انتر ميلان، سيكون مرفقاً بتعين البرازيلي ليوناردو في منصب المدير الرياضي للنادي.