قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كان الهولندي لويس فان غال، المدير الفني المُقال لنادي مانشستر يونايتد الإنكليزي يعلم أن أيامه باتت معدودة حتى قبل قيادته الفريق للتتويج بلقب كأس الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم أو المنافسة على التأهل لدوري أبطال أوروبا، وفقاً لرواية نشرتها صحيفة بريطانية.

وذكرت صحيفة "ميرور" أنّ البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني الجديد لمانشستر يونايتد، أجرى اتصالاً بفان غال، قبل أسبوعين، لإبلاغه بأنّ مسؤولي النادي الإنكليزي تفاوضوا معه لتدريب الفريق الموسم المقبل، وذلك لاحترام الصداقة القديمة بينهما منذ العمل سوياً في نادي برشلونة.
 
وأضافت ذات الصحيفة البريطانية أنّ فان غال عاش أيامه الأخيرة مع فريق مانشستر يونايتد كالشخص "الذي ينتظر الموت في لحظة معينة"، إلى أن تم إبلاغه بالقرار رسمياً، مساء الإثنين، في جلسة مساء مع إيد وودوارد المدير التنفيذي للنادي.
 
 وكشفت "ميرور" أنّ المدرب الهولندي المخضرم كان غاضباً للقرار ولكنه تقبل الأمر في النهاية، وعقد جلسة مع محاميه استمرت ساعات لإنهاء تفاصيل فسخ التعاقد.
 
وأوضحت الصحيفة اللندنية أنّ إدارة مانشستر يونايتد ستعلن التعاقد مع جوزيه مورينيو صباح الأربعاء، بعقد تبلغ قيمته 45 مليون جنيه إسترليني في 3 سنوات، بواقع 10 مليون إسترليني في الموسم إضافة لبعض الحوافز الإضافية.
 
الجدير بالذكر أنّ مورينيو فضل البقاء بدون فريق منذ إقالته من تدريب نادي تشيلسي الإنكليزي في ديسمبر الماضي بسبب سوء نتائج الفريق في بداية الموسم الحالي، وهو نفس النادي الذي قاده للتتويج بلقب الدوري الممتاز في الموسم الماضي(2014-2015).