قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سيبقى صيف 2016 طويلاً في أذهان شاب تمكن من الحديث مع النجم الأرجنتيني لنادي برشلونة الإسباني ليونيل ميسي بعدما أصر على الوصول إليه "سباحة"!

وذكرت صحيفة الموندو ديبورتيفو الإسبانية أن الشاب الذي يدعى سولي والبالغ من العمر 24 عاماً قطع أكثر من 20 دقيقة سباحة من أجل ملاقاة النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وأضافت الصحيفة الكتالونية أن سولي قرر الوصول إلى ميسي الذي يقضى عطلته الصيفية جزيرة إيبيزا ولم يتردد في السباحة لمسافة كيلو متر فيما فضل صديقه الوقوف على الشاطئ ومتابعة مغامرة رفيقه.

وأشارت إلى أن سولي وضع هاتفه النقال داخل غلاف بلاستيكي من أجل الحفاظ عليه والتقاط صورة تذكارية مع البرغوث الأرجنتيني من خلاله لكن فوجئ في النهاية بأن الماء وصل إليه ولم يستطع تشغيله من جديد.

ولفتت إلى أن نجم برشلونة طلب من موظفي القارب التقاط صورة مع سولي وإرسالها إلى الشاب المغامر ثم عرض على الأخير تناول كوب من العصير قبل أن يتجاذبا أطراف الحديث فيما بينهما.

وأوضحت أن الشاب من أنصار أتلتيكو مدريد شدد على أنه فقد هاتفه ولكنه فاز بصورة مع النجم الأرجنتيني الذي وصفه بأنه كريم ومتواضع للغاية هو وعائلته.

واستحضر سولي موقف جمعه بالنجم البرتغالي كريستيانو رونالدو حين التقى به في ملهى ليلي وكان محاطاً بالأمن حيث رفض مهاجم ريال مدريد الاهتمام به ولم يحرك حتى يده لتحيته في إشارة إلى غطرسة الدون وغروره.