قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

يبدو أن الهولندي مينو رايولا، وكيل أعمال عدد كبير من نجوم الصف الأول، أكبر المستفيدين من حسم صفقة انتقال موكله الفرنسي بول بوغبا من يوفنتوس الإيطالي إلى مانشستر يونايتد الإنكليزي.

وكان مانشستر يونايتد قد حصل على خدمات بوغبا مقابل مبلغ قياسي عالمي هو 89 مليون جنيه استرليني (105 ملايين يورو).

كما كشف يوفنتوس ان قيمة صفقة انتقال نجمه بول بوغبا الى مانشستر يونايتد بلغت رقما قياسيا عالميا وصل الى 105 ملايين يورو (116 مليون دولار)، وتلحق الصفقة حوافز اضافية بقيمة خمسة ملايين يورو.

وحطمت صفقة انتقال بوغبا الى يونايتد الرقم القياسي السابق لأغلى الصفقات الكروية في العالم والتي ابرمها ريال مدريد الاسباني حين تعاقد مع الويلزي غاريث بايل من توتنهام الانكليزي عام 2013 في صفقة قدرت في حينها ب85 مليون جنيه استرليني (نحو 100 مليون يورو).

وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن الهولندي مينو رايولا يعتبر أكثر وكلاء الأعمال الذي استفادوا من سوق الانتقالات هذا الصيف خصوصا بعد تعامله مع مانشستر يونايتد.

ونجح رايولا في إبرام عدة صفقات كبيرة للشياطين الحمر، مثل صفقة السويدي زلاتان ابراهيموفيتش، الأرميني هنريك مخيتاريان وأخيرا بول بوغبا.

ووفقا للصحيفة البريطانية فإن رايولا حصل على عمولة تقدر بـ 20 مليون جنيه إسترليني من صفقة بوغبا فقط، فضلا عن العمولة التي حصل عليها من صفقتي ابراهيموفيتش ومخيتاريان.

وقالت الصحيفة أن رايولا استغل بعضا من هذه الأموال في شراء منزل فخم في ميامي، كان مملوكا لعائلة آل كابوني التي تعتبر من أبرز العصابات الأميركية بما يخص جرائم التهريب والغش في الخمور وغيرها من الأنشطة غير القانونية.

ويتكون المنزل الفاخر من ثلاثة مبان ويتمتع بوجود سبع غرف نوم تطل على شاطئ خاص، و5 حمامات وحمام سباحة خارجي وأخر داخلي، وملحق للضيوف، بالإضافة إلى العديد من المميزات والمرافق الأخرى.

شاهد الصور:

&