قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

انتقد أسطورة الكرة الأرجنتينية دييغو أرماندو مارادونا اجتماع مدرب منتخب بلده، إدغاردو باوزا، بلاعب انتر ميلان الإيطالي، مواطنهما ماورو إيكاردي، معتبراً كلى الرجلين بالخائنين.

وكان إدغاردو باوزا، المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني، قد حضر تدريبات فريق إنتر ميلان، ليوم أمس الجمعة، لمقابلة ماورو إيكاردي، مهاجم وقائد فريق "النيراتزوري"، وذلك قبل مباراة ديربي إيطاليا ضد يوفنتوس، و تحدث الرجلان لفترةٍ طويلة قبل أن يتناولا طعام العشاء في مطعم نائب رئيس نادي انتر ميلان، الأرجنتيني خافيير زانيتي.

وذكرت تقارير صحفية إيطالية، أن هذه الزيارة تشير إلى اقتراب إيكاردي من العودة لصفوف منتخب الأرجنتين،في المستقبل القريب وهو ما أكده المدرب باوزا في حوارٍ مع شبكة " ايسبيين" العالمية، حين قال:"اليوم شاهدت تدريبات الإنتر وتحدثت مع إيفر بانيجا وإيكاردي، ماورو يعرف أننا نتابعه، إنه يقوم بعملٍ جيد وقد استدعيه قريبًاً، غداً ( يقصد اليوم السبت) سأكون في تورينو لزيارة غونزالو هيغوايين وباولو ديبالا، أنا أحب أن أتحدث مع كل لاعبي فريقي".

وأضاف المدرب الأرجنتيني موضحاً :"هيغوايين يبقى الخيار الأول لي بالنسبة للهجوم ولوكاس براتو قام بعملٍ جيد عندما لعب معنا، عملية الاستدعاء القادمة ستكون معقدة جداً، لدينا 14 لاعباً مهدداً بالإيقاف بعد إنذارٍ واحد".

ولم تمر هذه الزيارة دون أن تثير غضب النجم السابق لننتخب "التانغو"، دييغو مارادونا، حيث قال للصحفيين على هامش تواجده في إحدى مباريات كأس ديفيس للتنس في الأرجنتين،أنّ إيكاردي يعتبر خائناً بعد أن تزوج زوجة زميله وصديقه ماكسي لوبيز، وإن كان باوزا قد زاره وتحدث معه فهو خائن مثله.

يُشار أنّ ماورو إيكاردي، البالغ من العمر 24 عاماً، لم يلعب لمنتخب الأرجنتين سوى 7 دقائق فقط، وكان ذلك عام 2013. ولم يتم ضمه لصفوف منتخب بلاده طوال الفترة الماضية رغم تألقه اللافت في الدوري الإيطالي، حيث يحتل حالياًصدارة هدافي "الكالتشيو" برصيد 15 هدفاً، مناصفة مع مواطنه هيغوايين ، مهاجم يوفنتوس والبوسني دجيكو، مهاجم نادي روما.