قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

 أعلن رئيس رابطة الدوري الاسباني لكرة القدم خافيير تيباس عن عزمه التقدم بشكوى الى الاتحاد الأوروبي للعبة ضد نادي باريس سان جرمان الفرنسي، على خلفية الانتقال المحتمل لمهاجم برشلونة البرازيلي نيمار إليه في صفقة قد تصل الى 222 مليون يورو.

وتشير التقارير على نطاق واسع في الفترة الأخيرة، الى ان النادي الفرنسي المملوك من هيئة قطر للاستثمارات الرياضية، مستعد لدفع قيمة البند الجزائي لفسخ عقد نيمار (25 عاما) مع برشلونة والبالغة 222 مليون يورو، ودفع مبلغ 30 مليون يورو كراتب سنوي له. وفي حال اتمامها، ستجعل هذه الصفقة من نيمار أغلى لاعب في العالم.
 
وقال تيباس في تصريحات لوسائل اعلام اسبانية في نهاية الاسبوع، منها اذاعة "كادينا سير" وصحيفة "موندو ديبورتيفو"، ان الرابطة ستستبق الخطوة بتقديم شكوى الى الاتحاد الأوروبي للعبة (ويفا).
 
وقال "سنقوم بذلك لأنهم (سان جرمان) يخالفون قانون الاتحاد الأوروبي لكرة القدم للعب المالي النظيف كما يخالفون قواعد المنافسة الخاصة بالاتحاد الأوروبي".
 
أضاف "سنتقدم بشكوى أمام الاتحاد الأوروبي لكرة القدم وإذا لم يتحرك سنرفع القضية أمام محاكم المنافسة في سويسرا وبروكسل"، متابعا "من هناك، لا نستبعد اللجوء الى المحاكم في فرنسا وإسبانيا".
 
وشدد على ان المسألة لا تقتصر على نيمار "كنا نعتزم التقدم بشكوى قبل ذلك. نحن لم نقم بهذه الخطوة حتى الآن لأننا نعتزم طرح المشكلة أمام مسؤولي الاتحاد الأوروبي وقلت ذلك للرئيس (الاتحاد القاري الكسندر) تشيفيرين، لكننا لم نحصل على الوقت الكافي".
 
والتزم نيمار الصمت بشأن الانتقال المحتمل والذي يتصدر عناوين الصحافية الرياضية خلال الأسبوعين الماضيين. 
 
ويسعى باريس سان جرمان الى تعزيز صفوفه للموسم المقبل، أملا في استعادة لقب الدوري الفرنسي الذي فقده في الموسم المنصرم لصالح موناكو، وإحراز لقب دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى.
 
- "أجروا حساباتهم بشكل جيد" -
 
ورأى تيباس ان هذه المسألة قد تطال مستقبلا أندية أخرى.
 
واعتبر ان "الأمر لا يتعلق ببرشلونة وحسب، بل بالكرة الإسبانية. اليوم دور برشلونة لكن غدا قد يكون يوم ريال (مدريد)، أتلتيكو (مدريد) أو أي فريق آخر"، كاشفا بأنه أعلم رئيس سان جرمان القطري ناصر الخليفي بنوايا رابطة الدوري الإسباني.
 
وتابع "قبل شهرين، استقبلت رئيس نادي باريس سان جرمان في مكاتب رابطة الدوري الإسباني وقلت له أننا سنقوم بالأمر وشرحت له الأسباب. كان غاضبا مني وقال لي بأنه لا يفهم"، مؤكدا انه "على رابطة الدوري الإسباني الدفاع عن أنديتها في هذه الظروف".
 
وفي حال انجاز سان جرمان الصفقة بالقيمة المتوقعة، سيثقل خزينته بمبالغ ضخمة، علما ان القوانين الأوروبية تلزم الأندية بوضع سقف لخسائرها يبلغ 30 مليون يورو على دورة مالية تمتد ثلاثة أعوام.
 
وسبق للويفا ان عاقب سان جرمان في 2014 لمخالفته قاعدة اللعب المالي النظيف، وفرض عليه خوض دوري الأبطال بـ21 لاعبا بدلا من 25، وحدد المبلغ الذي في إمكانه انفاقه في سوق الانتقالات عند 55 مليون يورو لعام واحد. وعوقب النادي بغرامة قدرها 20 مليون يورو سنويا لثلاثة أعوام، الا انها رفعت عنه بعد العام الأول.
 
ورأى اندريا ترافرسو، رئيس لجنة اللعب المالي النظيف وترخيص الأندية في الويفا، ان سان جرمان سيتعامل بحذر مع مسألة نيمار لئلا يعرض نفسه لعقوبة أخرى قد تبلغ حد حرمانه من المشاركة القارية.
 
أضاف في تصريح لصحيفة "غازيتا ديلو سبورت" الإيطالية "سان جرمان لم يعد تحت هذه القيود (التي فرضت سابقا)، لكن هذا الأمر لا يعني أن في امكانه القيام بما يحلو له. عليهم احترام قواعد اللعب المالي النظيف كالجميع في أوروبا. يجب أن يظهروا ان خسائرهم لا يجب أن تتجاوز 30 مليون يورو على فترة ثلاثة أعوام".
 
وأشار "أرى أن أي انتقال محتمل لنيمار الى باريس سان جرمان سيترك أثره لأعوام عدة مقبلة، لكن من الصعب الحكم في هذه الأنواع من العمليات بشكل مسبق. لا أعلم ما هي مخططاتهم. باب الانتقالات لم يقفل وقد يخططون لبيع لاعب، اثنين، ثلاثة أو أربعة مقابل مبلغ معادل (لقيمة صفقة نيمار) أو حتى أكبر منه. سنرى أين سيكون موقعنا في النهاية. أعتقد أنهم أجروا حساباتهم بشكل جيد".
 
وتواجد نيمار في الايام الماضية مع برشلونة في الولايات المتحدة استعدادا للموسم المقبل، والتي اختتمها السبت بالفوز على غريمه ريال مدريد 3-2 في مباراة ودية كان دور نيمار حاسما فيها.
 
وفي مقابل تصريحات للاعبين في النادي الكاتالوني تحضه على البقاء الى جانبهم، كشفت شبكة "اي اس بي ان" الأميركية الرياضية عن احتمال الاعلان عن حسم الصفقة بعد زيارة نيمار الى مدينة شنغهاي الصينية الاثنين، حيث يقوم بجولة ترويجية لبرشلونة.
 
وكانت وكالة سفر صينية أعلنت الجمعة ان نيمار ألغى الزيارة لانشغاله "بإدارة قضية انتقال" الى ناد آخر، الا ان اللاعب نفسه عاد وأكد في اليوم التالي عبر مواقع التواصل ان الزيارة قائمة.
 
وفي استمرار للتصريحات حول المسألة، حض مواطن نيمار وزميله السابق في برشلونة، الظهير الأيمن داني ألفيش، "صديقه" المهاجم على السير على خطاه والانضمام الى سان جرمان، كما فعل هو هذا الصيف قادما من يوفنتوس الايطالي.
 
وقال ألفيش "آمل في ان يتم هذا الأمر (...) آمل في ان ينضم الينا، إنه أحد أفضل أصدقائي وأريد دائما أن يكون أصدقائي قريبين مني".