قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بانكوك:nbsp; دعا رئيس الوزراء التايلاندي السابق المقيم في المنفى تاكسين شيناواترا الثلاثاء انصاره الى المصالحة في حين يتوقع ان يحدد المتظاهرون الذين يدعمهم موقفهم من الخطة الخروج من الازمة التي عرضها رئيس الوزراء ابهيسيت فيجاجيفا.
وتحادث رجل الاعمال الثري الذي يؤيده quot;القمصان الحمرquot; هاتفيا مع حزب حلفائه في البرلمان بويا ثاي. وقال ان quot;المصالحة مفيدة للجميعquot;.

وتابع quot;غدا يوم تفاؤل، يوم العرش. واظن ان علينا ان نبدا في انجاز امور حسنةquot; في اشارة الى ذكرى اعتلاء الملك بهوميبول ادولايديج الذي يحظى بشعبية كبيرة في تايلاند، العرش.
ويعقد قادة quot;الحمرquot; الذين يتظاهرون منذ منتصف اذار/مارس الثلاثاء اجتماعا منذ الساعة 10,00 (03,00 تغ) للبت في quot;خارطة الطريقquot; التي اقترحها رئيس الوزراء لتنظيم انتخابات تشريعية في 14 تشرين الثاني/نوفمبر اذا توافرت بعض الشروط.

وردا على سؤال حول هذه الخطة قال تاكسين انه ليس سوى quot;مراقبquot; وان quot;قبولها او رفضها يعود الى +الحمر+quot;.