قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الفاتيكان: وجه البابا بنديكتوس السادس عشر الاحد quot;نداء ملحا من اجل احلال السلام والامن سريعاquot; في جنوب قرغيزستان الذي يشهد اعمال عنف عرقية اسفرت عن سقوط مئات القتلى والاف النازحين خلال الايام الاخيرة.
وقال البابا بعد صلاة الاحد في ساحة القديس بطرس quot;لاولياء الضحايا والذين يعانون من هذه الماساة، اعرب عن تعاطفي معهم بتاثر واؤكد لهم صلواتي من اجلهمquot;.

وحث البابا quot;كافة المجموعات الاتنية في البلاد على الامتناع عن اي استفزاز او عنفquot; بينما بدا الجيش القرغيزي الاحد ازالة المتاريس التي تمنع دخول الاحياء الاوزبكية المدمرة في اوش، ثاني كبرى مدن قرغيزستان.
من جهة اخرى، دعا بنديكتوس السادس عشر quot;المجتمع الدولي الى العمل على وصول المساعادت الانسانية سريعا الى السكان المتضررينquot;.

واشار الحبر الاعظم الى ان الامم المتحدة تحيي الاحد اليوم العالمي للاجئين quot;للفت الانتباه الى مشاكل الذين اضطروا الى مغادرة اراضيهم وعائلاتهم وغالبا ما يجدون انفسهم في اماكن غريبة عليهم تماماquot;.
واعتبر البابا ان quot;اللاجئين يتطلعون الى الحصول على الاستقبال والاعتراف بكرامتهم وحقوقهم الاساسية، ويريدون في آن واحد عرض مساهمتهم على المجتمعات التي تستضيفهمquot;.

واعرب عن الامل في quot;معاملة عادلة بالمثلquot; واحترام متبادل بين الدول المستضيفة والذين يلجأون اليها.
واسفرت اعمال العنف العرقية في جنوب قرغيزستان عن سقوط نحو الفي قتيل حسب الرئيس القرغيزية بالوكالة روزا اوتونباييفا.
وتوقعت منظمة الصحة العالمية ان تكون تلك الاعمال quot;طالت بشكل مباشر او غير مباشرquot; مليون شخص (300 الف لاجىء و700 الف نازح).