قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أكَّد العالم الإيراني شهرام أميري انَّه أفلت من أيدي عملاء الإستخبارات الأميركية.

طهران: عرض التلفزيون الايراني الثلاثاء شريط فيديو جديدا يظهر فيه رجل يعرف عن نفسه بوصفه عالم الفيزياء النووية الايراني شهرام اميري يؤكد انه افلت من قبضة عملاء الاستخبارات الاميركيين.

وقال الرجل الظاهر في الشريط quot;نحن في الرابع عشر من حزيران/يونيو. انا شهرام اميري مواطن من الجمهورية الاسلامية. قبل دقائق نجحت في الافلات من قبضة عملاء استخبارات اميركيين في فيرجينياquot;. واضاف quot;قد يوقفني العملاء الاميركيون في اي لحظة (..) لو حصل شيء ولم اعد حيا الى بلدي، ستكون الحكومة الاميركية هي المسؤولة عن ذلكquot;.

وقال الرجل quot;اطلب من المسؤولين الايرانيين ومنظمات الدفاع عن حقوق الانسان تشديد الضغوط على الحكومة الاميركية للافراج عني ولكي اتمكن من العودة الى بلديquot;، مؤكدا انه لم يقدم على quot;خيانةquot; بلده ولم يسلم quot;اي ورقة مكتوبةquot; الى احد.

وبث التلفزيون الايراني في 7 حزيران/يونيو شريط فيديو ظهر فيه رجل قدم نفسه بوصفه شهرام اميري ليؤكد ان الاستخبارات الاميركية اختطفته وانه محتجز في تاكسون في اريزونا، غرب الولايات المتحدة. وقالت ايران بعدها انها تطلب معلومات حول العالم الفيزيائي عبر quot;القنوات الشرعيةquot;.

وردا على الطلب الايراني، نفى المتحدث باسم وزارة الخارجية الاميركية فيليب كراولي خطف العالم الايراني، ولكنه رفض الادلاء باي تعليق بشأن معرفة ما اذا كان الرجل موجودا ام لا في الولايات المتحدة. وفقد اثر شهرام اميري في حزيران/يونيو 2009 لدى وصوله الى السعودية لاداء العمرة.

ويقول المسؤولون الايرانيون انه خطف من قبل الولايات المتحدة بمساعدة اجهزة استخبارات سعودية. ويطالبون بالافراج عنه وعن عشرة ايرانيين اخرين quot;معتقلين بشكل غير شرعيquot; لدى الولايات المتحدة بحسب قولهم. وفي اواخر اذار/مارس الماضي، اوردت شبكة quot;ايه بي سيquot; الاميركية ان العالم الايراني فر وهو يتعاون مع وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية quot;سي آي ايهquot;.