قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لم يتم التطرق فيكتبالتاريخ العراقيةإلى حقبة صدام حسين إلا عبر كلمات مثل سقوط الديكتاتور


قالت صحيفة quot;نيويورك تايمزquot;، في تقرير لها من بغداد، إن الحكومة العراقية ألغت صدام حسين من كتب التاريخ في المدارس والجامعات، كما تجنبت ذكر الغزو الأميركي.

وأضافت الصحيفة quot; لم يتم التطرق إلى حقبة صدام حسين التي استمرت 35 عاما إلا عبر كلمات مثل سقوط الديكتاتور عام 2003 أو جرائم النظام السابق، بينما تم تجنب ذكر الغزو الأميركي بسبب وجود خلاف بين من يعتبره عملية لحرية العراق ومن يراه احتلالا أجنبياquot;.

وأشارت الصحيفة إلى أنه على الرغم من حذف صدام حسين من كتب التاريخ في العراق، هناك خلاف كبير حتى اليوم بين المسلمين السنة والشيعة حول كتب التاريخ، فبعضهم يطالب بحذف أشياء فيما الطرف الأخر يطالب بإضافتها، ومنها مثل حركة اليد خلال الصلاة والأشياء التي يختلف حولها السنة والشيعة عبر التاريخ.