قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أعطت بلدية القدس الاسرائيلية الاثنين ضوءها الاخضر لبناء 40 مسكنا.

القدس: اعطت بلدية اعطت بلدية القدس الاسرائيلية الاثنين ضوءها الاخضر لبناء 40 مسكنا في حي استيطاني في القدس الشرقية، كما نقلت وسائل الاعلام عن مستشار بلدي.

ونقل الموقع الالكتروني لصحيفة يديعوت احرونوت عن مساعد رئيس بلدية القدس كوبي خالون ان هذه المساكن ستبنى في حي بيسغات زئيف الاستيطاني في اطار خطة تنص على بناء 220 شقة.

وردا على سؤال لوكالة فرانس برس لم يكن بوسع متحدث باسم البلدية تأكيد او نفي المعلومة.

واكد خالون quot;يجب التعامل مع بيسغات زئيف مثل اي حي اخر في القدسquot;.

وندد عضو اخر في المجلس البلدي يعارض استمرار الاستيطان في القدس الشرقية التي احتلتها الدولة العبرية واعلنت ضمها اثر حرب حزيران/يونيو 1967، مئير ترغمان، بقرار المجلس البلدي.

وقال ترغمان quot;كل شيء يجري في السر مثل السارقين. لا يمكن الاستمرار في الكذب على العالم اجمع بهذه الطريقةquot;.

وانتقد مستشار بلدي اخر من المعارضة، يوسف علالو، التوقيت الذي اختير. وقال quot;نحن حاليا في وقت حساس للمفاوضات ومثل هذا الضوء الاخضر لا يمكن الا ان يسيءquot;.

وتمارس الولايات المتحدة والاوروبيون ضغوطا على الرئيس الفلسطيني محمود عباس لاستئناف المفاوضات المباشرة مع اسرائيل المتوقفة منذ اواخر 2008.

وقد قررت الحكومة الاسرائيلية في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي تجميد البناء في المستوطنات لعشرة اشهر تنتهي في 26 ايلول/سبتمبر. لكن ذلك لا يشمل القدس الشرقية.

ويطالب الفلسطينيون لاستئناف المفاوضات المباشرة تجميدا تاما للاستيطان بما في ذلك القدس الشرقية التي يريدون جعلها عاصمة لدولتهم المنشودة.

ويعيش حوالى 250 الف فلسطيني في القطاع الشرقي للمدينة المقدسة فيما يقيم حوالى 200 الف اسرائيلي في 12 حيا استيطانيا شيدت في القدس الشرقية.

ولم يعترف المجتمع الدولي مطلقا بضم القدس الشرقية الى اسرائيل.