قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طالبت فرنسا برد منسق للاتحاد الاوروبي حيال تهديد المسيحيين في الشرق الاوسط.


باريس:nbsp; قررت وزيرة الخارجية الفرنسية ميشال اليو ماري ان تطلب كتابة من وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي كاترين اشتون اعداد رد منسق لدول الاتحاد ال27 على تهديدات القاعدة لمسيحيي الشرق الاوسط خلال اجتماع وزراء خارجية الاتحاد في 31 كانون الثاني/يناير الحالي.

وقالت اليو ماري لاذاعة اوروبا 1 quot;قررت اليوم ارسال رسالة اطلب فيها من اشتون ان لا تكون فرنسا فقط لكن اوروبا كلها التي تبحث في هذه المشكلة في 31 كانون الثاني/يناير خلال اجتماع وزراء الخارجيةquot;.

واضافت quot;في العراق استقبل الاكراد 20 الف مسيحي منذ 2003: فكيف نساعد فعليا الاكراد على حسن استضافة هؤلاء المسيحيينquot; وذلك كمثال على القضايا التي يجب ان يشملها جدول اعمال هذا الاجتماع.

واوضحت ان الامر يتعليق quot;بكيفية مساعدة الناس بشكل ملموسquot; مشيرة الى ان وزير الخارجية الايطالية فرانكو فراتيني سيوقع ايضا على هذه الرسالة.

وقد تزايد القلق في العالم على مسيحي الشرق الاوسط بعد الاعتداء الذي اودى بحياة 21 قبطيا في كنيسة القديسين في الاسكندرية ليلة راس السنة والذي اتى بعد اعتداءات دامية اخرى ولا سيما في العراق.

وكان تنظيم القاعدة هدد مرارا مسيحيي الشرق الاوسط بالقتل.

وقالت الوزيرة الفرنسية quot;يجب ان نعمل فيما بيننا وان نستقبل ونمنح اللجؤ للذين يشعرون بانهم مهددون لكن يجب ان نعمل ايضا على ان يتمكن هؤلاء الناس من البقاء في اوطانهمquot;. وأوضحت quot;هذا ما يجب التوصل اليه في كل مكان وهذا ما سنعمل عليهquot; بين الاوروبيين.