قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول: نفى ناطق باسم طالبان الخميس ان يكون زعيم الحركة الملا محمد عمر ادخل المستشفى في باكستان اثر اصابته بازمة قلبية كما ذكرت صحيفة واشنطن بوست الثلاثاء. وقال ذبيح الله مجاهد إن quot;قائدنا الاعلى الملا محمد عمر في صحة جيدة ويواصل نشاطاته المرتبطة بالجهاد في افغانستانquot;.

واضاف ان quot;العملية الجراحية في القلب التي خضع لها في كراتشي شائعة بسيطة اخترعها اعداؤناquot;. وكانت واشنطن بوست ذكرت الثلاثاء على موقعها الالكتروني نقلا عن تقرير لمجموعة اكليبس الاستخباراتية الخاصة التي يديرها مسؤولون امنيون اميركيون سابقون ان محمد عمر اصيب بازمة قلبية وخضع لعملية جراحية.

واوضحت المجموعة ان مصدرها طبيب لم تكشف عن اسمه، في المستشفى. ونقلت عن الطبيب قوله quot;لم اكن شخصيا في غرفة العمليات لكن تقييمي على اساس مع سمعته وبعد رؤية المريض في المستشفى هو ان الملا عمر واجه تعقيدات اثر العملية نتجت اما عن نزيف او خلل بسيط في عمل الاوعية الدماغية او حتى الاثنين معاquot;.

واضاف الطبيب انه يبدو ان الملا عمر واجه صعوبات في الكلام بعد العملية بسبب هذا الخلل في عمل الدماغ. والملا محمد عمر تزعم نظام طالبان الذي قاد افغانستان من ايلول/سبتمبر 1996 الى خريف 2001. وقد فر منذ اطاحة نظام طالبان من قبل تحالف دولي في نهاية 2001.