قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

لندن: يتعرض تلفزيون هيئة الاذاعة البريطانية الناطق باللغة الفارسية في ايران للتشويش منذ مساء الخميس، كما اعلنت الجمعة الشبكة البريطانية التي عزت هذا الانقطاع الى التغطية التي تقوم بها للازمة السياسية في مصر.

وقال مدير quot;بي.بي.سي وورلد سرفيسquot; بيتر هوروكس، ان quot;هذا التشويش يجب ان يتوقف على الفورquot;، مؤكدا ان quot;وقائع الاحداث في مصر يتابعها العالم اجمع ومن غير المقبول ان يحرم مشاهدونا الايرانيون من معلومات غير منحازةquot;.

وشدد على ان quot;بي.بي.سي لن تتوقف عن تغطية الوضع في مصر وستواصل البث للشعب الايرانيquot;. واوضحت بي.بي.سي ان سبب هذا التشويش قد يكون برنامجا تلفزيونيا ادلى بمداخلات هاتفية فيه مشاهدون مصريون وايرانيون. الا ان خدمة بي بي سي بالفارسية التي غالبا ما تتعرض للتشويس تواصل تغطيتها المباشرة على الانترنت. وتشهد مصر موجة من التظاهرات المطالبة بتنحي الرئيس حسني مبارك.