قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قال مسؤولون اليوم أن الحكومة البريطانية تتعهد بدعم عملية الاصلاحات السياسية فى مصر واليمن .


لندن: قال مسؤولون اليوم ان الحكومة البريطانية تتعهد بدعم عملية الاصلاحات السياسية في مصر واليمن.
وفيما يتعلق بمصر أوضح المسؤولون ان رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون تحدث الى رئيس المجلس العسكري الأعلى الحاكم في مصر ليؤكد له تأييد بريطانيا في عملية انتقال البلاد الى الحكم الديمقراطي.
وأضاف المسؤولون ان كاميرون أبلغ المشير محمد حسين طنطاوي في اتصال هاتفي الليلة الماضية بأن المملكة المتحدة ترحب بالتزامه بشأن اجراء انتقال سريع الى الحكم المدني في مصر.
ويرأس طنطاوي المجلس العسكري الذي تولى السلطة في مصر بعد تخلي الرئيس السابق حسني مبارك عن منصبه في 11 فبراير الجاري.
ووعد المجلس العسكري باصلاح الدستور المصري والغاء قوانين الطوارئ وتمهيد الطريق أمام اجراء انتخابات ديمقراطية حرة ونزيهة.
وقال المتحدث الرسمي باسم كاميرون ان quot;رئيس الوزراء يرحب بالالتزامات التي قطعها المجلس العسكري الأعلى بأن مصر ملتزمة بتعهداتها الدولية والانتقال الى حكومة ديمقراطية ومدنيةquot;. وأضاف quot;انه (كاميرون) أوضح ان المملكة المتحدة صديقة لمصر والشعب المصري وعلى استعداد لدعم عملية الانتقالquot;.
واشار الى أن quot;رئيس الوزراء شدد أيضا على أهمية احراز تقدم مبكر في عملية التغيير الدستوري والانتخابات واستبدال قانون الطوارئquot;. وفيما يتعلق باليمن قال وزير التنمية الدولية البريطاني آلان دنكان أمام مجلس النواب ان quot;الأحداث الأخيرة تثبت أكثر من أي وقت مضى أهمية عملية (أصدقاء اليمن) في منع انهيار الدولة في بلدهمquot;.
وتخرج احتجاجات ومسيرات عبر شمال أفريقيا والشرق الأوسط ووصلت الى اليمن بهدف تغيير نظام السلطة.
وتعهد الرئيس اليمني علي عبدالله صالح في وقت سابق من هذا الشهر بالتنحي في عام 2013 بعدما يكون قد أمضى حوالي 35 عاما في تولي الحكم.
وأضاف دنكان quot;سنعمل على دعم الاصلاح السياسي وحق جميع اليمنيين في المشاركة شرعيا وديمقراطيا في مستقبلهم السياسيquot;.
ولفت الى أن مجموعة (أصدقاء اليمن) ستجتمع في العاصمة السعودية الرياض في غضون ستة أسابيع لمناقشة أفضل السبل لمساعدة اليمن.
وأكد دنكان الذي زار اليمن الأسبوع الماضي ان هناك quot;تقدما كبيرا على العديد من الجبهاتquot; في الأشهر الأخيرة.
وأوضح quot;نحن قريبون من انشاء صندوق استئماني متعدد للمانحين لليمن وسيواصل اجتماع الرياض دعم أصدقاء اليمن نحو الاصلاح السياسي والاقتصادي في مسعى لتحقيق الاستقرار والديمقراطية والازدهارquot;.
من جهته رأى النائب المحافظ مارك بريتشارد quot;ان وجود يمن آمن ومزدهر يخدم مصالح الأمن الوطنية للمملكة المتحدة الى حد كبيرquot;.