قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: حذرت السلطات العراقية من قيام منظمات مسلحة مرتبطة بتنظيم القاعدة بتفجيرات انتحارية اثر الاعلان عن مقتل زعيم التنظيم اسامة بن لادن فيما تلقى المواطنون العراقيون بأرتياح مصرعه.

وقالت قيادة قوات عمليات بغداد انها اتخذت احترازات امنية وشددت من اجراءاتها المسلحة في عموم البلاد تحوطا لتفجيرات انتحارية تنفذها تنظيمات مسلحة مرتبطة بالقاعدة في اشارة الى جماعة دولة العراق الاسلامية الجناح العسكري للقاعدة في بلاد وادي الرافدين والتي تتهمها السلطات العراقية بتنفيذ معظم العمليات المسلحة التي تشهدها البلاد ضد اهداف مدنية وعسكرية وخاصة ضد القوات الاميركية.

واشارت قيادة عمليات بغداد الى ان هذه الاجراءات الاحترازية تستهدف حماية المواطنين من اي ردود افعال quot;إجراميةquot; تنفذها عناصر القاعدة ضد أهداف عراقية. وتوقعت أن يؤثر مقتل بن لادن على قوة القاعدة وذراعها العراقي دولة العراق الاسلامية وعملياتها في العراق الذي يشن حربا شعواء ضد عناصرها. وعادة ما تعلن القوات العراقية بين الحين والاخر عن قتل واعتقال امراء وقياديين للقاعدة في مناطق مختلفة من البلاد.

وابلغ مصدر عراقي quot;إيلافquot; ان العراقيين تلقوا بارتياح انباء مقتل بن لادن واشار الى ان هذا الحدث هو الان محور نقاشات العراقيين واحاديثهم التي تستذكر عمليات التفجير وخاصة الانتحارية بالمفخخات والاحزمة الناسفة التي اودت بحياة الاف منهم خلال السنوات الثمان الماضية التي اعقبت سقوط النظام العراقي السابق ربيع عام 2003.