قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

جدة: اسفت منظمة المؤتمر الاسلامي الاحد لquot;تفاقمquot; العنف في سوريا ودعت الى quot;الحوارquot; في هذا البلد لتفادي quot;خروج الامور عن السيطرةquot;.

واعربت المنظمة في بيان اصدرته في جدة (غرب السعودية) حيث مقرها quot;عن عميق قلقها لتفاقم العنف في سورياquot; الذي ادى الى سقوط العديد من الضحايا المدنيين والعسكريين، محذرة من ان quot;تواصل العنف واستعمال القوة سيتسبب في الانفلات الأمني وخروج الأمور عن السيطرة ويعرض أمن واستقرار البلاد إلى المزيد من المخاطرquot;.

واذ دعت quot;قوات الأمن لضبط النفس والامتناع عن استهداف المدنيين الأبرياءquot;، اكدت المنظمة quot;ضرورة تغليب المصلحة العليا للبلاد واستقرارها من خلال الحوار والإصلاحات التي وعدت بها القيادة السورية لضمان الأمن والاستقرار وتطلعات الشعب السوري في الديموقراطية والحكم الرشيدquot;.

وادى قمع التظاهرات التي بدأت في سوريا منذ منتصف اذار/مارس ضد نظام الرئيس بشار الاسد الى اكثر من 850 قتيلا فضلا عن اعتقال تسعة الاف شخص وفق منظمات غير حكومية والامم المتحدة.