قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: طالبت اللجنة الدولية للصليب الاحمر الخميس حركة حماس بان تقدم لها دليلا يثبت بان الجندي الاسرائيلي جلعاد شاليط المحتجز في قطاع غزة منذ خمسة اعوام ما زال على قيد الحياة. عبرت اللجنة الدولية للصليب الاحمر ومقرها جنيف في بيان لها عن شعورها quot;بالقلق على مصير الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط اكثر من اي وقت مضىquot;بعد مرور خمسة اعوام على اسره.

واضافت اللجنة ان quot;جلعاد شاليط احتجز بدون إمكانية التواصل مع احد طوال السنوات الخمس وما زالت اسرته بدون اخبار عن مكان وجوده وعن حاله quot;. وطالبت اللجنة حركة حماس بان quot;تثبت ان السيد شاليط على قيد الحياة نظرا لعدم وجود اي دليل على انه ما زال على قيد الحياة منذ عامين تقريباquot;.

ولم تسمح حماس للصليب الاحمر بزيارة جلعاد شاليط ولا مرة ووافقت فقط على بث شريط فيديو في تشرين الاول/اكتوبر 2009 يظهر فيه بكامل وعيه ، بعد بث رسالة صوتية عام 2007 ونقل رسالتين منه. ويعد شريط الفيديو اخر اثبات على بقاء شاليط على قيد الحياة.

ونشرت كتائب عز الدين القسام الذراع العسكري لحركة حماس في 27نيسان/ابريل رسما كرتونيا يظهر نوعام شاليط والد الجندي كبيرا في السن ويتسلم جثمان ابنه مما يوحي ان شاليط قد يموت في الاسر. وسارع القيادي في حماس محمود الزهار الى انتقاد الشريط قائلا انه quot;لا يعبر عن الموقف الرسمي لحركة حماسquot;. واكد ان حركته لم ولن تقتل الجنود الاسرائيليين الاسرى.

وقال المدير العام للصليب الاحمر ايف داكور في البيان ان quot;انعدام المعلومات حول السيد شاليط امر غير مقبول بتاتا اذ يحق لاهل شاليط الاتصال بابنهم بموجب القانون الدولي الانسانيquot;. واضاف داكور ان quot;القانون الدولي الانساني يوجب على حماس الحفاظ على حياة شاليط ومعاملته معاملة انسانية والسماح له بالاتصال باسرتهquot;.

واسر شاليط (24 عاما) الذي يحمل ايضا الجنسية الفرنسية، في حزيران/يونيو 2006 عند تخوم قطاع غزة خلال عملية تبنتها كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحماس وفصيلان فلسطينيان آخران.