قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أديس آبابا: ينظم الاتحاد الافريقي في التاسع من اب/اغسطس في اديس ابابا مؤتمرا لمساعدة ضحايا الجفاف الذي يضرب الصومال، وفق ما اعلن نائب رئيس الاتحاد اراستوس موينشا في بيان نشر الاحد. واوضح البيان ان المؤتمر سيضم رؤساء دول افريقية ومنظمات اقتصادية اقليمية وشركاء دوليين.

وقال موينشا بحسب البيان بعد زيارة لمقديشو عاصمة الصومال quot;اطلب من القارة الافريقية من شمالها الى جنوبها ان تبحث بجدية كيف يمكنها المساهمة في تخفيف المعاناةquot;. وتابع quot;على الجميع في العالم باسره ان يخرجوا ما في جيوبهم لمساعدة سكان الصومال في محنتهم العصيبةquot;.

واضاف محذرا quot;الحاجة فورية، لكن وضع الشعب الصومالي الحرج سيتفاقم بحسب جميع التقديرات الواردة ميدانياquot; مشيرا الى ان الاتحاد الافريقي انفق حتى الان 500 الف دولار لمساعدة ضحايا الجفاف.

ويعاني القرن الافريقي من موجة جفاف هي الاسوأ منذ قرون في المنطقة وتطاول حوالى 12 مليون شخص وصفتهم الامم المتحدة بانهم في وضع ازمة. غير ان الوضع في الصومال هو الاسوأ بين دول المنطقة بسبب نزاع داخلي يعقد وصول المساعدات الانسانية ويزيد من حدة الازمة.

وتحت وطأة الجفاف والمعارك فر الصوماليون بعشرات الالاف من بلدهم في الاشهر الاخيرة الى مخيمات اللاجئين التي باتت مكتظة في اثيوبيا وكينيا المجاورتين. واعلنت الامم المتحدة حال المجاعة في منطقتين في جنوب الصومال يسيطر عليهما المتمردون الاسلاميون الشباب وبحسب ارقام اليونيسف فان 1.25 مليون طفل بحاجة ماسة وعاجلة الى المساعدة في جنوب البلاد.

وتتضاعف الدعوات الى التعبئة من اجل القرن الافريقي منذ اسابيع غير ان بعض المنظمات غير الحكومية تشير الى ان الالتزامات المالية تتاخر في الورود. ورفعت الامم المتحدة الجمعة من 1,4 الى 2,4 مليار دولار حاجاتها من اجل مساعدة حوالى 12 مليون شخص يعانون من الجفاف في المنطقة بكاملها موضحة ان وكالاتها وشركاءها تلقوا حتى الان مليار دولار من المانحين.