قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نواكشوط: نظمت المبادرة الطلابية لمناهضة الاختراق الصهيوني والدفاع عن القضايا العادلة بعد صلاة quot;التروايحquot; مسيرة تضامنية مع الشعب السوري، وتنديدا بما أسمته quot;المجازر البشعة التي يرتكبها الرئيس السوري بشار الأسد ضد شعبهquot;.

المسيرة التي انطلقت بعد صلاة التروايح مباشرة من المسجد الجامع quot;المسجد السعوديquot; باتجاه السفارة السورية بنواكشوط رددت الكثير من الشعارات المناوئة لبشار الأسد ونظامه، والمتعاطفة مع الشعب السوري، من قبيل quot;يابشار ياجزار الشعب السوري لن ينهارquot; و quot;مكتوب على الحيطان.. بشار أكبر شيطانquot;، quot;المبادر الطلابية تحيي الثورة السوريةquot;.

وجابت المسيرة بعضا من شوارع نواكشوط، تردد الهتافات المطالبة بتحرك قوي للتضامن مع الثورة السورية، وقد عملت شرطة المرور على تسهيل انسياب المتظاهرين في معظم الشوارع عبر فتح الطريق لهم وتوقيف السيارات حتى تجتاز المسيرة بسلام.

وأمام مقر السفارة السورية تبادل أعضاء المبادرة الطلابية الخطب المنددة بما أسمته quot;العدوان الآثم على الشعب السوري الأعزل، معلنة تضامنها مع المواطنين السوريين، ومتعهدة بمزيد من المظاهرات والمسيرات التضامنية حتى يوقف الرئيس السوري بشار الأسد مجازره ضد شعبهquot;.

كما أحرق المتظاهرون عددا من صور الرئيس السوري بشار الأسد ومزقوها أمام مرأى بعض عمال السفارة الذين خرجوا للتفرج على سير فعاليات الوقفة التي نظمت أمام السفارة.

وكانت المبادرة الطلابية قد نظمت في السابق عدة مسيرات تضامنية مع الثورة التونسية والمصرية والليبية والسورية، طالبت خلالها بالإطاحة بالديكتاتوريات العربية، معلنة تضامنها مع ثورات الشعوب ضد الجوع والقمع.