قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: دعت الولايات المتحدة السلطات المصريةأمس الى احترام حقوق المنظمات غير الحكومية المحلية والدولية العاملة في مصر.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الاميركية فيكتوريا نولاند في مؤتمر صحافي quot;لقد اكد لنا قادة في الحكومة المصرية ان هذه القضية سيتم معالجتها وان المضايقة ستنتهي وانه سيسمح للمنظمات غير الحكومية بمعاودة عملها كالمعتاد وان الممتلكات ستعادquot;.
واضافت نولاند quot;بصراحة انه من غير المقبول ان الوضع لم يعد الى طبيعتهquot; متابعة quot;نحن قلقون ليس فقط على المنظمات غير الحكومية الدولية التي تدعمها الحكومة الاميركية لكننا قلقون ايضا على المنظمات غير الحكومية المصريةquot;.

واشارت نولاند الى ان المنظمات غير الحكومة quot;لا سيما تلك التي تدعم الديمقراطية والانتخابات الحرة هي جزء رئيسي من المرحلة الانتقالية الى الديمقراطية .. تلك المنظمات تدرب مراقبي الانتخابات وتدرب الصحافيين حول كيفية تغطية انتخابات حرة وعادلة وتدرب المرشحين على كيفية ادارة حملات نظيفة ومفتوحةquot;.
وقالت نولاند ان الادارة الاميركية تبقى على اتصال مع السلطات المصرية لمحاولة معالجة هذه القضية مشيرة الى ان المنظمات غير الحكومية المعنية تتعاون مع السلطات القضائية المصرية منذ اشهر وتحاول شرح ما هي مهمتها واضافت quot;لا نعتقد ان هناك ما يبرر المضايقةquot;.

وقالت نولاند quot;يبدو ان بعض المتبقين من (نظام الرئيس المصري السابق حسني) مبارك في الحكومة لا يفهمون كيف تعمل هذه المنظمات في مجتمع ديمقراطي ويضعون الكثير من المعلومات المضللة حولهاquot;.
واضافت quot;املنا ان السلطات المصرية تحاول العمل على هذا الامر وهي تجري المحادثات مع السلطات القضائية حول ما هو مناسب وما هو غير مناسب .. لكن بصراحة الامر يأخذ وقتا طويلاquot;.