قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس:أصدرت الحكومة الاسرائيلية يوم الثلاثاء تعليمات جديدة لتقييد الهجرة غير المشروعة الى البلاد تتضمن الحجز لأجل غير مسمى، وذلك في مسعى للحد من حركة المهاجرين عبر حدودها مع مصر.

وقد اثارت الخطوة الاسرائيلية الجديدة انتقادات عنيفة من جانب المنظمات المدافعة عن حقوق المهاجرين التي قالت إن من شأنها محاربة اللاجئين الفارين من الاضطهاد في بلدانهم.

وكان الكنيست الإسرائيلي قد صدق على الإجراءات الجديدة في جلسة عقدها ليلة الاثنين quot;من أجل السيطرة على ظاهرة التسلل عبر الحدود الجنوبية التي يراها كثيرون على انها وباءquot;، حسبما صرح به النائب عن حزب شاس الديني امنون كوهين.

وعدلت التعليمات الجديدة قانون كان قد صدر في عام 1954 يعرف المتسللين بأنهم مقاتلون يدخلون اسرائيل من مصر لمهاجمة المدن والبلدات الاسرائيلية الحدودية.

وبموجب الاجراءات الجديدة، سيكون من حق قوات الأمن الإسرائيلية احتجاز المتسللين عبر الحدود لأجل غير مسمى، على ان يقوم قاض بمراجعة قضايا هؤلاء في غضون سبعة ايام، ومرة ثانية بعد ثلاث سنوات.

كما سيكون من صلاحيات السلطات الاسرائيلية سجن كل من يساعد المهاجرين على دخول البلاد بشكل غير شرعي.

يذكر ان عددا كبيرا من المهاجرين قد دخلوا الى اسرائيل بشكل غير مشروع في السنتين الماضيتين، معظمهم من السودان وارتيريا.

وقد شهدت الاشهر القليلة الماضية ارتفاعا ملحوظا في اعداد هؤلاء، إذ دخل اسرائيل في شهر تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي اكثر من الفي مهاجر.

ويقول الوزراء الاسرائيليون إن معظم المهاجرين يأتون الى اسرائيل بحثا عن فرص عمل وليس هربا من الاضطهاد.