قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يرى رئيس الحكومة العراقية الأسبق اياد علاوي ان بلاده تجتاز المرحلة الأخطر في تاريخها.


رئيس الوزراء العراقي الاسبق اياد علاوي

واشنطن: اعتبر رئيس الحكومة العراقية الاسبق اياد علاوي الاحد في تصريح صحافي ان العراق يجتاز حاليا quot;المرحلة الاخطر في تاريخهquot;.

وقال علاوي الذي يترأس كتلة quot;القائمة العراقيةquot; في البرلمان التي تقاطع الائتلاف الحاكم برئاسة رئيس الحكومة نوري المالكي منذ نحو شهر quot;نواجه حاليا مشاكل جمة والوضع متوتر جداquot; مضيفا quot;لقد عادت التجاذبات الطائفية بقوة واعتقد ان العراق يجتاز حاليا المرحلة الاخطر في تاريخهquot;.

وتابع علاوي quot;ان الخلافات الطائفية مصحوبة بعملية سياسية لا تضم الجميع لا يمكن الا ان تدمر مستقبل البلادquot;.

ويجتاز العراق ازمة سياسية خانقة اثر صدور مذكرة توقيف بحق نائب الرئيس طارق الهاشمي بتهمة التورط في اعمال ارهابية، كما تشهد البلاد سلسلة من عمليات التفجير اعقبت انسحاب القوات الاميركية اواخر السنة الماضية.

وانتقد علاوي كلام الرئيس الاميركي باراك اوباما عندما اعتبر الاخير ان الولايات المتحدة جعلت من العراق بلدا مستقرا وديموقراطيا.

وقال علاوي ان البلاد quot;ليست مستقرة ولا ديموقراطية والارهابيون عاودوا الضرب بقوة والقاعدة ناشطة بشكل واسعquot;.

واضاف علاوي quot;ان الولايات المتحدة تتحمل مسؤولية سياسية واخلاقية في مساعدة البلاد على تجاوز هذه المرحلة الصعبة جداquot; داعيا ادارة الرئيس اوباما الى quot;استخدام قنواتها الدبلوماسية لاعادة التعددية والتعقل الى الحياة السياسيةquot;.

وكانت القائمة العراقية برئاسة علاوي قررت في منتصف كانون الاول/ديسمبر الماضي مقاطعة الائتلاف الحكومي المنبثق من انتخابات اذار/مارس 2010 متهمة المالكي باتباع اسلوب مستبد في الحكم.

وكان ويليام بيرنز مساعد وزيرة الخارجية الاميركية التقى المالكي السبت وتناقشا في quot;الوضع السياسيquot; في البلاد حسب ما اعلنت الحكومة العراقية.