قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تناقلت وسائل الإعلام الإسبانية صورا طريفة من انتخابات رئاسة نادي برشلونة الإسباني والتي أجرت السبت وفاز بها جوزيب ماريا بارتوميو.

ونشرت صحيفة "سبورت" الكاتالونية صورا لاثنين من أعضاء نادي برشلونة وهما يرتديان قميصي ريال مدريد أحدهما يحمل الرقم (10) واسم البرتغالي لويس فيغو وأخر يحمل الرقم (7) واسم البرتغالي كريستيانو رونالدو خلال عملية التصويت لاختيار الرئيس الجديد.

وعلقت الصحيفة الكاتالونية على الصور قائلة: "لويس فيغو وكريستيانو رونالدو يصوتان صباح السبت في انتخابات رئاسة نادي برشلونة".

ولفتت الصحيفة إلى أن الكثيرين تساءلوا حول سبب قيام الشخصين بفعل هذا الشيء المشين بالنسبة لأنصار النادي الكاتالوني الذين لا يريدون ان يروا او يسمعوا اسم او وجه البرتغالي لويس فيغو الذي يعتبر خائن في نظرهم، بسبب رحيله عن برشلونة من أجل الانتقال إلى الغريم التقليدي ريال مدريد.

من جهتها صحيفة "موندو ديبورتيفو" أشارت الى ان الشخص الذي كان يحمل رقم واسم لويس فيغو، يدعى دومينيك وهو مشجع برشلوني متعصب وعضو في النادي ولكنه اضطر لإرتداء قميص فيغو لأنه خسر رهان مع أحد اصدقائه وكانت هذه هي ضريبة خسارة هذا الرهان.

كما تناقلت وسائل الإعلام الإسبانية صورة طريفة أخرى تمثلت بقيام أحد المصوتين في الانتخابات، بارتداء قميص ريال مدريد، بالإضافة إلى ارتداء قناع لوجه الصحفي المدريدي المتعصب والشهير توماس روسينيرو.

جدير بالذكر أن جوزيب ماريا بارتوميو انتخب رئيسا للنادي الكاتالوني لست سنوات مقبلة حتى عام 2021، حيث&حصل على لى 54,63% من الاصوات، تلاه لابورتا 33,03%، وبينيديتو 7,16%، وفريتشا 3,7%.

&