قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&أخلى الإيطالي كارلو انشيلوتي، مدرب ريال مدريد سابقاً وبايرن ميونيخ مستقبلاً، ساحة فريق برشلونة من تهمة محاباة الحكام له، والاستفادة من أخطاء قضاة الملاعب من أجل تسهيل مهمته في تحقيق الانتصارات، خاصة في مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وجاءت تصريحات كارلو أنشيلوتي لموقع "غول" العالمي عقب الضجة الإعلامية التي أحدثتها مباراة برشلونة ضد اتلتيكو مدريد في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، والتي انتهت بفوز البارسا بهدفين لهدف، بعدما كان متخلفًا في النتيجة قبل ان يطرد الحكم الألماني فيليكس برايش مهاجم الأتلتيكو الإسباني فرناندو توريس، فضلاً عن تغاضيه عن طرد المهاجم الأوروغوياني لويس سواريز بعد اعتدائه على مدافع الروخي بلانكوس البرازيلي فيليبي لويس بدون كرة.
&
وأوضح انشيلوتي قائلاً:"&إن الحكم الألماني برايش يعتبر من أفضل حكّام أوروبا حالياً ويتمتع بسمعة جيدة في الملاعب الأوروبية، ووقوعه في بعض الهفوات هو أمر طبيعي، لأن الجميع معرض لها وليس فقط الحكم الألماني، خاصة أو حكام الملاعب عامة. "&
&
وأكد أنشيلوتي بأن برشلونة فريق كبير وقوي، ولا يمكنه المراهنة أو الاعتماد على الأخطاء التي يقع فيها الحكّام ليحقق الانتصارات، مضيفًا "أن طرد توريس ربما كان قرارًا خاطئًا غير انني لا استطيع ان اجزم بأن برشلونة لم يكن ليفوز لو لم يطرد اللاعب".
&
وعاد انشيلوتي بالذاكرة إلى مواجهته السابقة ضد برشلونة قبل أعوام، وتحديداً عندما كان مدربًا لفريق باريس سان جيرمان الفرنسي، عندما تعرض للإقصاء من الدور الثمن النهائي على يد الفريق الكتالوني، حيث برر حينها هذا الاقصاء بأنه راجع لإنحياز الحكام للبارسا، حيث تحدث بهذا الشأن قائلاً:"&إن دخول المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي في الشوط الثاني هو الذي قلب الموازين ومنح التفوق لبرشلونة وليس اخطاء التحكيم".
&
هذا واعترف انشيلوتي بأن النجم الأرجنتيني ميسي لا يزال أهم لاعب في برشلونة، حتى في ظل تألق زميليه الاورغوياني لويس سواريز والبرازيلي نيمار دا سيلفا.
&