قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: ارتفعت حصيلة الانفجار الذي وقع السبت في اكبر منجم فحم في روسيا الى 43 قتيلا وتوجه رئيس الوزراء فلاديمير بوتين الثلاثاء الى موقع الحادث، على ما افادت وكالات الانباء الروسية. واعلن المتحدث باسم المكتب المحلي لوزارة الحالات الطارئة الروسية في تصريح نقلته وكالة ريا نوفوستي ان quot;الحصيلة ارتفعت الى 43 قتيلا ونجهل مصير 47 اخرينquot;.

وكانت حصيلة سابقة افادت عن 32 قتيلا و58 مفقودا. ومن المقرر ان يزور بوتين منطقة كيميروفو لتفقد العمال المصابين قبل ان يتوجه الى موقع الانفجار في منجم راسبادسكايا في حوض كوزباس المنجمي على مسافة ثلاثة الاف كلم شرق موسكو للاشراف على عمليات الانقاذ، وفق وكالات الانباء.

ووقع انفجار اول بغاز الميتان مساء السبت في المنجم في وقت كان فيه 370 عاملا. وبعد بضع ساعات دوى انفجار ثان بعدما وصلت فرق الاسعاف الاولى. وتتواصل عمليات الاغاثة بشكل نشط الثلاثاء حيث ينتشر في الموقع 720 عامل انقاذ و104 آليات بحسب وزارة الحالات الطارئة.

من جهته امر الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف بمواصلة عمليات الاغاثة quot;الى ان نعرف كيف حصل الامر ونتثبت من انه تم اتخاذ كل الاجراءات الممكنة في هذا الوضعquot;. وغالبا ما تشهد مناجم روسيا حوادث قاتلة بسبب تقادم البنى التحتية ومخالفة قواعد الأمان فيها كما في كل مناجم الاتحاد السوفياتي سابقا. وتم تدشين منجم راسبادسكايا في 1973 وتملك مجموعة ايفراز التابعة للملياردير الروسي رومان ابراموفيتش 40 بالمئة من اسهمه.