قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

انقرة: اعلن وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو الاثنين ان تركيا وكازاخستان تبحثان quot;خطة تحركquot; لتقديم مساعدة اقليمية لقرغيزستان التي شهدت اعمال عنف اتنية في الاونة الاخيرة كما نقلت عنه وكالة انباء الاناضول.

وقال داود اوغلو لوكالة الاناضول من استانة بعد اجراء محادثات مع رئيس كازاخستان نور سلطان نزارباييف ونظيره الكازاخستاني كانات ساوداباييف ان quot;اجراء استفتاء دستوري في 27 حزيران/يونيو مهم جدا بالنسبة الينا لكي تحظى الادارة الانتقالية الحالية بشرعية من قبل الشعبquot;.

واضاف ان المحادثات تناولت الجوانب الدبلوماسية والاقتصادية والامنية للمساعدة التي يمكن ان تقدمها دول المنطقة لقرغيزستان مشيرا الى ان المسالة ستبحث ايضا مع quot;دول اخرى صديقة وشقيقةquot;. واعلن داود اوغلو انه يعتزم التوجه الى قرغيزستان مع ساوداباييف بعد الاستفتاء quot;اذا سمحت الظروف بذلك، لاجراء محادثات مباشرة مع الناس ومعرفة ما يمكننا فعله لاطلاق خطة التحركquot;.

وقد اوقعت اعمال العنف بين المجموعتين القرغيزية والاوزبكية التي اندلعت ليل 10-11 حزيران/يونيو في اوش قبل ان تتسع لتصل الى جلال اباد المجاورة ما يصل الى الفي قتيل كما اعلنت الرئيسة الانتقالية لقرغيزستان روزا اوتونباييفا.

واعلنت اوتونباييفا التي وصلت الى السلطة في نيسان/ابريل بعد الاطاحة بالرئيس كرمان بك باكييف اثر تظاهرات عنيفة في الشارع، في الاونة الاخيرة ان مشروع الاستفتاء حول الاصلاحات الدستورية الذي حدد في 27 حزيران/يونيو quot;سيتم في الوقت المقررquot;.