قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دبي:قالت منظمة الشفافية الدولية في تقرير جديد، إن نيوزيلندا هي الدولة الأقل فسادا في العالم، بينما صنفت كلا من الصومال وكوريا الشمالية على أنهما الأكثر فسادا على الإطلاق.
وفي تقرير صدر هذا الأسبوع، قالت المنظمة الألمانية إن الولايات المتحدة احتلت المرتبة 24 على مؤشر quot;تصورات الفساد،quot; بينما جاءت كندا في المرتبة العاشرة، وجزر البهاما وشيلي في المرتبتين21، و22.

وبشكل عام، احتلت الدول الأوروبية المراكز الأولى في معظمها، باستثناء نيوزيلندا بالمركز الأول، وسنغافورة في المرتبة الخامسة، وكل من أستراليا وسويسرا في المركز الثامن.
وبالإضافة إلى الصومال وكوريا الشمالية، واللتان تشاركتا في المركز 182، قبعت دول أخرى في المنطقة في أسفل القائمة، وتضم ميانمار وأفغانستان وأوزبكستان وتركمانستان والسودان والعراق وهايتي وفنزويلا.

وقد أعد التقرير من قبل منظمة الشفافية الدولية، وهي منظمة مستقلة، تقول إنها استندت في تقريرها إلى quot;التقييمات المختلفة واستطلاعات الرأي التي أجرتها مؤسسات مستقلة ومحترمة.quot;
وتشمل المعلومات المستخدمة لتركيب المؤشر quot;المسائل المتصلة برشوة الموظفين الحكوميين، ورشاوى في مجال المشتريات العامة، واختلاس الأموال العامة، وفعالية جهود القطاع العام ومكافحة الفساد.quot;