قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يقول الرئيس اليمني إنه سيدافع عن نفسه بكل الوسائل الممكنة وسيحافظ على أمن واستقلال البلاد.


صنعاء: اعلن الرئيس اليمني علي عبدالله صالح الذي تزداد عزلته امام التظاهرات الشعبية، الخميس انه سيدافع عن نفسه quot;بكل الوسائل الممكنةquot; ودعا العسكريين المنشقين الى quot;العودة الى جادة الصوابquot;.

وقال الرئيس اليمني في كلمة بثها التلفزيون الرسمي quot;سنتمسك بالشرعية الدستورية ونحافظ على امن واستقلال وسلامة اراضي الجمهورية اليمنية بكل الوسائل الممكنةquot;.

وقد تحدث الرئيس اليمني خلال لقاء مع ضباط الجيش والشرطة الذين ما زالوا موالين له ودعاهم الى quot;اليقظةquot; عشية تظاهرة الجمعة.

وانتقد الرئيس اليمني من جهة اخرى المعارضة البرلمانية التي تؤجج التظاهرات الشعبية، معتبرا انه quot;حتى لو دخلنا معهم الان في اي تفاهم، سيكون الوضع اسوأ مما هو عليهquot;.

ودعا من جهة اخرى الضباط والجنود الذين انشقوا quot;للعودة الى جادة الصواب لانهم ارتكبوا حماقةquot;.

وقرر المتظاهرون ان ينظموا غدا الجمعة quot;يوم رحيل علي عبدالله صالحquot; والزحف الى القصر الجمهوري.

من جهته، دعا صالح انصاره الى التجمع الجمعة في ساحة قريبة من القصر الجمهوري الذي يبعد بضعة كيلومترات عن وسط صنعاء.

وقد اصيب ثلاثة عسكريين يمنيين فجر الخميس في اشتباكات جديدة بين الجيش والحرس الجمهوري الموالي للرئيس علي عبد الله صالح.

وقد اعلن قادة عسكريون جدد اليوم انضمامهم الى quot;ثورة الشبابquot; امام المعتصمين في صنعاء منذ 21 شباط/فبراير، في وقت يجري اللواء علي محسن الاحمر الذي كان يعد من اهم اعمدة النظام مشاورات لتشكيل مجلس انتقالي، بحسب ما اكد مطلعون على هذه المشاورات لفرانس برس.